هذا التسجيل من بلدة حمورية بريف دمشق وليس من حلب
هذا التسجيل من بلدة حمورية بريف دمشق وليس من حلب
تاريخ التصحيح : الاثنين 02 أيار 2016 06:14 صباحاً

تداول ناشطون وصفحات على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أمس، تسجيلاً مُصوراً لرجل يودع أطفاله الذي قضوا نتيجة القصف من قبل قوات النظام ويبكيهم بكلمات مؤثرة، وقالوا إن التسجيل مصدره مدينة حلب التي تشهد حملة قصف عنيف من قبل طائرات جيش النظام والطيران الروسي.

وتود تأكد أن تلفت عناية السادة القراء إلى أن التسجيل المشار إليه مصدره بلدة "حموريّة" بريف دمشق، ومنشور على موقع "يوتيوب" منذ عام 2013 وأن الأطفال الذين ظهروا فيه قضوا نتيجة استهداف عدة بلدات بغوطة دمشق بصواريخ تحتوي على مواد كيماوية من قبل النظام.

 




رابط الخبر الصحيح : أضغط هنا



قم بتحميل التطبيق :


تصحيحات أخرى لـــ " إعلام اجتماعي "