فيديو ستوري

خطأ



نشرت مواقع إخبارية سورية وعربية خبراً قالت فيه، إن منظمة "هيومان رايتس ووتش" اختارت الأردنية "ديما علم فراج" باعتبارها ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي لتشارك في ‏‏حملاتها الإنسانية.، وعبر ناشرو الخبر عن استيائهم بسبب تدوينات سابقة للمذكورة هاجمت فيها اللاجئين في بلادها، إلا أن منظمة هيومان رايتس ووتش لا علاقة لها بالخبر.

نشرت مواقع إخبارية سورية وعربية خبراً قالت فيه، إن منظمة "هيومان رايتس ووتش" اختارت الأردنية "ديما علم فراج" باعتبارها ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي لتشارك في ‏‏حملاتها الإنسانية.، وعبر ناشرو الخبر عن استيائهم بسبب تدوينات سابقة للمذكورة هاجمت فيها اللاجئين في بلادها، إلا أن منظمة هيومان رايتس ووتش لا علاقة لها بالخبر.


الناشطة التي هاجمت اللاجئين السوريين لم تخترها HRW للمشاركة في حملاتها

أحمد بريمو   الأحد 18 تشرين ثاني 2018

أحمد بريمو   الأحد 18 تشرين ثاني 2018

نشرت مواقع إخبارية سورية وعربية خبراً قالت فيه، إن منظمة "هيومان رايتس ووتش" اختارت الأردنية "ديما علم فراج" باعتبارها ناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي لتشارك في ‏‏حملاتها الإنسانية.‏

وعبر ناشرو الخبر عن استيائهم من اختيار "فراج" من قبل المنظمة، وذلك بسبب تغريدات نشرتها الناشطة الأردنية في أوقات سابقة على حسابها الشخصي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر" هاجمت خلالها اللاجئين السوريين والسودانيين في الأردن، ووصفتهم بأوصاف عنصرية.

تود منصة تأكد أن تلفت عناية المتابعين إلى أن الحملة التي اختيرت بها الناشطة الأردنية المذكورة لم تُطلقها منظمة "هيومن رايتس ووتش"، وإنما أطلقها الاتحاد الأوربي ولا علاقة لـ "هيومن رايتس ووتش" بالحملة، حسب مصدر من المنظمة ذاتها.

وترفق منصة تأكد رابط الإعلان عن حملة "#EU4HumanRights" التي أطلقها الاتحاد الأوربي بتاريخ 01-03-2018 "تزامناً مع الذّكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان سعيا إلى التّعبير عن دعم الاتحاد الأوروبي للإعلان العالمي لحقوق الإنسان وإلى نشر رسائله الهامّة"، حسب بيان صحفي نشر عبر الموقع الرسمي للاتحاد.


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   الأردن


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق