فيديو ستوري

نظرية المؤامرة



نشرت مواقع إخبارية وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لرئيس النظام السوري بشار الأسد قالوا إنها مسربة من الإعلام الروسي بغرض الإهانة، إلا أن الصورة مُلتقطة في وقت سابق، ولم يسربها الإعلام الروسي.

نشرت مواقع إخبارية وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لرئيس النظام السوري بشار الأسد قالوا إنها مسربة من الإعلام الروسي بغرض الإهانة، إلا أن الصورة مُلتقطة في وقت سابق، ولم يسربها الإعلام الروسي.


لقطات بثها الإعلام الروسي من زيارة الأسد إلى مدينة سوتشي الروسية في تشرين الثاني/نوفمبر 2017

هل سرّب الروس بالفعل صورة "مهينة" للأسد؟

ضرار خطاب   السبت 09 آذار 2019

ضرار خطاب   السبت 09 آذار 2019

نشرت مواقع إخبارية وناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي الأسبوع الفائت صورة لرئيس النظام السوري بشار الأسد، برفقة الزعيم الروسي فلاديمر بوتين.

وقال ناشطون إن الإعلام الروسي هو الذي سرب هذه الصورة من زيارة بشار الأسد إلى روسيا في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2017 التي تظهر بشار الأسد منتظراً الزعيم الروسي بوتين الذي كان منشغلاً مع شخص آخر.

وبعد بحث أجراه فريق  تأكد عن الصورة، تبين أنها ملتقطة من تسجيل مصور، انتشر تزامناً مع زيارة بشار الأسد إلى مدينة سوتشي الروسية في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2017، وهي ليست مسربة حديثاً من الإعلام الروسي.



وتنتشر بين الحين والآخر صور لبشار الأسد بحضور الزعيم الروسي فلاديمر بوتين، يزعم كثيرون أنها مسربة من الإعلام الروسي، ويظهر فيها بشار الأسد في وضعيات يفسرها ناشطون على أنها مهينة وتدل على استخفاف المسؤولين الروس به.


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق