gif

في الميدان - معلومات مضللة

هذه الصورة ليست لاستهداف الرتل التركي في ريف إدلب الجنوبي

  الخميس 22 آب 2019

  • 2252
  • 08-22

نشرت صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لسيارات مشتعلة، على أنها لـ آليات ضمن رتل تركي تتعرض للاستهداف، أثناء توجهها إلى ريف إدلب الجنوبي قبل أيام.

وأضافت تلك الصفحات أن الصورة التقطت على الطريق بين مدينتي معرة النعمان وخان شيخون، في ريف إدلب الجنوبي.

منصة (تأكد) تحققت من صحة تلك الصورة عبر آلية البحث العكسي، ووجدت أن لا صلة لها بما يجري في سوريا من أحداث عسكرية، بل تعود لـ إحراق آليات في أفغانستان عام 2010.

وأحرق محتجون غاضبون في بولاية (لوغار) غرب العاصمة (كابل) آنذاك رتلاً يحمل مؤناً لقوات حلف شمال الأطلسي، إثر تحميلها مسؤولية قتل مدنيين بغارة جوية في الولاية.

وأعلنت وزارة الدفاع التركية الإثنين الماضي مقتل 3 مدنيين سوريين، وإصابة 12 آخرين، جراء قصف جوي على رتل تابع لها، أثناء توجهه إلى نقطة المراقبة التاسعة في الشمال السوري، في حين أفاد مراسل منصة (تأكد) في الداخل السوري، أن الطيران الحربي للنظام استهداف بالأسلحة الرشاشة الرتل التركي عند الأطراف الجنوبية لمدينة معرة النعمان، دون إلحاق أضرار به.

وأعرب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، استيفان دوجاريك، الإثنين الماضي عن قلقه من استهداف رتل عسكري للجيش التركي في سوريا.

وسيطرت قوات نظام الأسد بدعم عسكري روسي مؤخراً على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، رغم وقوع المدينة ضمن منطقة خفض التصعيد شمالي سوريا.