gif

لجوء - معلومات مضللة

هل أوقفت تركيا تجنيس السوريين بشكل نهائي؟

  الأحد 23 آب 2020

  • 1940
  • 08-23

ليس لديك وقت 

نُشر على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) خبر يدّعي إلغاء التجنيس الخاص بالسوريين، بعد إزالة ملفات الجنسية التركية الاستثنائية من موقع متابعة مراحل الجنسية. لكن الخبر ليس له مصدر ذو صلة.

الادعاء 

ادّعت صفحة "مكتب الإعلام لشمال شرق سوريا" في 22 أغسطس/آب 2020 أن "تركيا أزالت ملفات المتقدمين الى الجنسية التركية، وأغلقت الباب أمام السوريين للحصول على الجنسية التركية لاسباب مجهولة"، كما انتشر الادعاء هــنا.


الادعاء انتشر بعد رسالة الكترونية وصلت لأشخاص أسماؤهم لنيل الجنسية التركية الاستثنائية، في المرحلة الرابعة،على موقع متابعة مراحل الجنسية التركية، ويُقال إن عددهم بالآلاف. تضمّنت هذه الرسالة، وحسب الترجمة:" تم إزالة ملفك الخاص بالحصول على الجنسية التركية الاستثنائية". " بشكل مفاجئ، و لأسباب مازالت مجهولة". بحسب ما ذكرته المواقع والحسابات الشخصية.

وبحسب مواقع إخبارية سورية بينها عنب بلدي، فإن الحذف طال ملفات سوريين كانت عالقة في المرحلة الرابعة من مراحل الحصول على الجنسية التركية، ولم يتطرق الناشطون أو وسائل الإعلام التي تناولت الموضوع إلى الحدث عن إيقاف نهائي لتجنيس السوريين في تركيا، أو حذف جميع ملفات السوريين المتقدمين للحصول على الجنسية.

جدير بالذكر أن صفحة "مكتب الإعلام لشمال شرق سوريا" التي نشرت الادعاء، ليست لها أي صفة رسمية في (الإدارة الذاتية) التي أسسها (حزب الاتحاد الديمقراطي - PYD).

دحض الادعاء

تحقّق فريق منصة (تأكد)، من الادعاء الذي نشرته صفحة "مكتب الإعلام لشمال شرق سوريا"، وتبيّن أن منح الجنسية التركية للسوريين لم يتوقف، وذلك بحسب شهادة أدلى بها شخصان سوريان مقيمان في تركيا لـ(تأكد)، تُفيد بتبلغهما قرار حصولهما على الجنسية التركية بعد نشر الادعاء.



وفيما يخص إزالة الملفات الخاصة بالتجنيس، كتب مدير مخيم نيزيب للاجئين السوريين، جلال ديمير، منشوراً على صفحته على الفيسبوك قال فيه:" تم إيصال ملاحظة الملفات المزالة من السيستم إلى وزير العدل  أثناء زيارة له الى مدينة غازي عنتاب والذي سيقوم بدوره بإيصالها  لوزير الداخلية. و مستشار السيد الرئيس أردوغان وبعض المسؤلين الاخر. لا ولن نسمح لمن يريد ان يستغل الموضع ويهاجم تركيا من وراء ملف التجنيس".


وحصلت (تأكد) على شهادتين من سوريين اثنين مقيمين في تركيا فضلا عدم الكشف عن اسميهما، وأكدا تبلغهما قرار الحصول على الجنسية التركية يومي ٢١ و ٢٢ آب/أغسطس ٢٠٢٠.

الاستنتاج 

- صورة الرسالة التي تداولها النشطاء على صفحات التواصل الاجتماعي، وتتحدث عن إزالة ملفات التجنيس الخاصة بالسوريين العالقة أسماؤهم بالمرحلة الرابعة، لا تدل على إلغاء الجنسية التركية الاستثنائية عن السوريين. وخبر إلغاء خطة التجنيس بشكل نهائي لا مصدر له.

- حصول فريق منصة (تأكد)، على شهادة خاصة أدلى بها سوريان للمنصة، أفادت بوصول قرار حصولهما على الجنسية التركية يومي 21 و 22 آب.

- عدم وجود أي قرار رسمي تركي، يؤكد على إلغاء قانون الجنسية الاستثنائية.