فيديو ستوري

تضليل



تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، تسجيلاً مُصوراً لعملية اشتباكات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة خلال اقتحام عناصر يرتدون الزي العسكري، مدعين أنه لمعارك "الجيش الحر" مع "هيئة تحرير الشام"، إلا أن نتائج البحث أظهرت أن التسجيل لاحدى معارك "تحرير الشام" ضد قوات النظام.

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، تسجيلاً مُصوراً لعملية اشتباكات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة خلال اقتحام عناصر يرتدون الزي العسكري، مدعين أنه لمعارك "الجيش الحر" مع "هيئة تحرير الشام"، إلا أن نتائج البحث أظهرت أن التسجيل لاحدى معارك "تحرير الشام" ضد قوات النظام.


هذا التسجيل ليس لاشتباك "الجيش الحر" مع "هيئة تحرير الشام" بادلب

أحمد بريمو   السبت 07 تشرين أول 2017

أحمد بريمو   السبت 07 تشرين أول 2017

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، تسجيلاً مُصوراً لعملية اشتباكات بالاسلحة الخفيفة والمتوسطة خلال اقتحام عناصر يرتدون الزي العسكري.

وظهر في التسجيل المذكور شريط إخباري تضمن كلمات من اللغة التركية تقول إن الجيش السوري الحر دخل إلى إدلب وبدأ الاشتباكات ضد هيئة تحرير الشام.

وراجعت تأكد التسجيل المُشار إليه، فتبين أنه مزور ومضاف إليه الكلمات التركية عبر أحد برامج تحرير الفيديو، وأن التسجيل الاصلي نشرته أمس معرفات تابعة لـ "هيئة تحرير الشام" لأحدى عملياته ضد قوات النظام.

حيث نشرت "مؤسسة أمجاد" التابعة لـ "هيئة فتح الشام" التسجيل بتاريخ يوم أمس 6-10-2017 وقالت إنه يتضمن مشاهد من هجوم عناصر "الهيئة" على نقاط جيش النظام في محيط قرية "المشيرفة" بريف حماة الشرقي.


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق