فيديو ستوري

كذب



نشرت مواقع إخبارية وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي خبراً، يزعم حصول تركيا على "رخصة" لإنتاج الأفلام الإباحية، إلا أن هذا الخبر بلا مصدر ولا أساس له.

نشرت مواقع إخبارية وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي خبراً، يزعم حصول تركيا على "رخصة" لإنتاج الأفلام الإباحية، إلا أن هذا الخبر بلا مصدر ولا أساس له.


ما حقيقة حصول تركيا على رخصة لإنتاج أفلام إباحية؟

نجم الدين النجم   الجمعة 28 آب 2020

نجم الدين النجم   الجمعة 28 آب 2020

تداولت مواقع إخبارية وحسابات على شبكات التواصل الاجتماعي أمس الخميس واليوم الجمعة 27 و28 آب/ أغسطس 2020، خبراً يزعم حصول تركيا على "أول رخصة لإنتاج الأفلام الإباحية".

وانتشر الادعاء بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، ولقي تفاعلاً ملحوظاً. يمكنك الاطلاع على بعض الحسابات والمواقع التي تداولت الخبر، هنا وهنا وهنا وهنا وهنا.

نشرت المواقع والحسابات المذكورة الخبر دون أي تفاصيل إضافية، حيث لم تذكر من الجهة التي منحت الرخصة أو اسم الشركة التي حصلت عليها، كما لم يُذكر أي مصدر للخبر.

اقرأ أيضاً:هل قالت زوجة عنصر من "داعش" إن زوجها ضابط تركي؟

دحض الادعاء

وتتبع فريق (تأكد) الخبر للتأكد منه والوقوف على صحة المزاعم، واتضح أن الخبر ملفق بالكامل ولا وجود له في وسائل الإعلام التركية المرئية أو المكتوبة. 

كما تقصّت (تأكد) عن الخبر في مواقع التواصل الاجتماعي باللغة التركية، ولم يُعثر على أي أثر له. 

فضلاً عن ذلك، توصلت (تأكد) إلى مادة قانونية سارية في تركيا، تفيد بأن "الإنتاج التجاري للأفلام الإباحية يعتبر جريمة"، بحسب ما ذكر المحامي (Mert Şahinci) في تقرير نشره موقع (HABER TURK) عام 2012.

اقرأ أيضاً:صحيفة "سبق" لم تنشر خبر إقالة القنصل السعودي في اسطنبول


الاستنتاج

  1.  الخبر المتداول حول حصول تركيا على رخصة إنتاج أفلام إباحية لم يُعثر علي أي مصدر موثوق له.
  2.  الإنتاج التجاري للأفلام الإباحية في تركيا يعتبر جريمة يعاقب عليها القانون.

المراجع

مراجع التحقق

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   تركيا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق