gif

منوعات - صور

هذه الصورة ليست من مخيم عرسال

  السبت 01 تموز 2017

  • 2282
  • 07-01

نشرت صفحات وحسابات شخصية على مواقع التواصل الاجتماعي أمس، صورة تظهر امرأة بدا أنها مصابة برأسها وتحمل بيدها طفلاً مُصاباً بوجهه.

وقال ناشرو الصورة إن المرأة والطفل أُصيبا أمس نتيجة اقتحام الجيش اللبناني مخيماً للاجئين السوريين في بلدة عرسال.

وبحثت تأكد عن مصدر الصورة المشار إليها، فتبين إنها منشورة على العديد من المواقع والمدونات منذ العام 2013 على أنها صورة لامرأة أصيبت مع طفلها نتيجة انفجار استهدف ضاحية بيروت الجنوبية في شهر آب/ أغسطس 2013 وأودى بحياة 18 شخصا على الأقل.

وكان جيش لبنان اقتحم بالآليات الثقيلة أمس مخيم "النور" للاجئين السوريين في منطقة الجمالة ببلدة عرسال ونفذ عملية دهم واعتقال طالب قرابة 400 شاب سوري وتسبب بمقتل عدد من اللاجئين بينهم طفلة على الأقل.

العملية التي سماها جيش لبنان "قض المضاجع"، استهدفت عدة مخيمات داخل بلدة "عرسال" بحثا عن "مطلوبين"، زعم أنهم يخططون لتنفيذ عمليات إرهابية داخل الأراضي اللبنانية.