gif

في الميدان - معلومات مضللة

مشهد تمثيلي يتحول إلى مادة لخدمة دعاية الأسد في الغوطة

  السبت 24 شباط 2018

  • 12059
  • 02-24

نشرت مدونات أجنبية، وحسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، صورة تظهر مجموعة أطفال يرتدون زياً برتقالي اللون وهم داخل قفص حديدي وسط شارع مدمر، كان بعضهم يرفع لافتات كتب عليها عبارات باللغة العربية.

وقال ناشرو الصورة، إن الأطفال الذين يظهرون في الصورة المشار إليها وضعهم "الإرهابيون" في أقفاص لاستخدامهم كدروع بشرية.

تود منصة تأكد أن تلفت عناية المتابعين إلى أن الصورة المشار إليها ملتقطة أثناء نشاط احتجاجي نفذه ناشطو الغوطة الشرقية بهدف لفت الأنظار لما يتعرضون له من قصف ومجازر من قبل نظام الأسد.

وترفق منصة تأكد تقريراً منشوراً على موقع "يوتيوب" حول النشاط الذي أقيم بمدينة "دوما" بالغوطة الشرقية بتاريخ 11/03/2015 يظهر ذات الأطفال الذين ظهروا في الصورة.