gif

فيديو ستوري

خارج السياق



تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، تسجيلاً مصوّراً لرتل من قوات نظام الأسد متوجه إلى إدلب. لكن تبيّن أن هذا قديم، ويعود تاريخ نشره لعام 2018.

تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، تسجيلاً مصوّراً لرتل من قوات نظام الأسد متوجه إلى إدلب. لكن تبيّن أن هذا قديم، ويعود تاريخ نشره لعام 2018.


هذا التسجيل ليس لرتل من قوات الأسد توجّه مؤخراً نحو إدلب

أروى مشوح   الخميس 13 آب 2020

أروى مشوح   الخميس 13 آب 2020


في يوم الثلاثاء 10 آب/أغسطس نشرت قناة شبكة (ANNA) الأبخازية على تطبيق (تيليغرام) تسجيلاً مصوّراً يُظهر رتلاً من الشاحنات المُحمّلة بالمعدات والآليات العسكرية، وادعت الشبكة أن هذ الرتل تابع لقوات نظام الأسد ومتوجه نحو إدلب. وشبكة (ANNA) هي وكالة إيرافق مراسلوها قوات نظام الأسد لتوثيق معاركهم.

كما نشر الادعاء باللغة الإنكليزية حساب على تويتر يحمل اسم (@spriter99880).

دحض الادعاء

تحقق فريق منصة (تأكد)، من التسجيل المصوّر الذي يجري تداوله، وتبين من خلال أنه قديم، وسبق نشره في 10 آب/أغسطس عام ٢٠١٨ أيضاَ على لأرتال عسكرية لقوات نظام الأسد متجهة نحو إدلب، ويمكن الاطلاع على بعض المصادر التي نشرت التسجيل آنذاك هنا وهنا

وتحدثت تقارير إعلامية عن حشود عسكرية لقوات نظام الأسد جنوبي إدلب، وكذلك لقوات المعارضة في المناطق المحاذية، في حين ذكرت وكالة الأناضول أن القوات المسلحة التركية أرسلت مؤخراً تعزيزات عسكرية جديدة، لنقاط المراقبة التركية في محافظة إدلب.


الاستنتاج

  1. -  التسجيل المصوّر الذي جرى تداوله على حسابات روسية إنكليزية وقيل أنه لأرتال عسكرية للجيش السوري متجهة نحو إدلب هو تسجيل قديم يعود لعام 2018.

المراجع

مراجع التحقق
المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


نستخدم ملفات تعريف ارتباطية (كوكيز) خدماتنا لك. نجد معلومات إضافية حول ذلك في سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
موافق