gif

في الميدان - صور

هل تثبت هذه الصور تعليم القوات التركية الأطفال في سوريا على حمل السلاح؟

  الخميس 14 كانون ثاني 2021

  • 914
  • 01-14

ليس لديك وقت؟

نشرت عدة صفحات على موقع فيسبوك منشورات ادعت بدء الجيش التركي تعليم الأطفال في مدينة رأس العين شمال الحسكة على الأسلحة، استعداداً لتجنيدهم مستقبلاً، مستندين بادعاءهم على صور تظهر أطفالاً في صف مدرسي بعضهم يحملون بين أيديهم قطعاً بدت وكأنها إلكترونية، ويتواجد أمامهم أشخاصاً يرتدون الزي العسكري، إلا أن الصور المشار إليها استخدمت في غير سياقها وليست دليلاً على الادعاء.

الادعاء ومصدره


ذكرت حسابات وصفحات على موقع فيسبوك، أن الجيش التركي بدأ بتعليم الأطفال في المدارس شمال شرقي سوريا على الأسلحة تمهيداً لتجنيدهم.

ونشرت صفحة تحمل عنوان (Naz Seyed) الادعاء المشار إليه في منشور على موقع (فيسبوك) في 13 كانون الثاني/يناير الجاري، قالت فيه إن الأطفال يخضعون في كلٍ من مدينتي رأس العين بريف الحسكة، و(كري سبي) تل أبيض شمال الرقة لدورات تدريبية على السلاح من قبل الجيش التركي استعداداً لتجنيدهم.

واستندت الصفحة في الادعاء على صورتين تظهران أطفالاً في صف مدرسي بعضهم يحملون بين أيديهم قطعاً بدت وكأنها إلكترونية، ويتواجد أمامهم أشخاص يرتدون الزي العسكري.

الصور والادعاء المشار إليه نشر على العديد من الصفحات الإخبارية والعامة المنحازة لـ (قوات سوريا الديمقراطية)، وحصدت تفاعلا ملحوظاً، ويمكن الاطلاع على عينة من مصادر الادعاء في الجدول بنهاية التقرير.

دحض الادعاء

أجرت منصة (تأكد) بحثاً عن الصور التي انتشرت في سياق اتهام القوات التركية المتواجدة في سوريا بتدريب الأطفال على استخدام الأسلحة، وتبين أنها منشورة لأول مرة على الحساب الرسمي لوزارة الدفاع التركية في موقع تويتر بتاريخ 10 تشرين الثاني/يناير الجاري.

وذكرت الوزارة في النص المرفق مع الصور أنها " تنظّم برامج توعوية للأطفال في منطقة عملية نبع السلام شمال شرقي سوريا، بشأن كيفية التصرف لحماية أنفسهم عند عثورهم على ألغام أو عبوات ناسفة مزروعة من قبل حزب العمال الكردستاني".

ونشرت وكالة أنباء تركيا الصور ذاتها في خبر على موقعها، ونقلت خلال الخبر عن وزارة الدفاع التركية أن "خبراء أتراك في مجال تفكيك الألغام والمتفجرات قدموا دروسا لطلاب مدرسة تل زيدان الابتدائية، حول ما يتوجب عليهم القيام به في حال صادفوا ألغاماً وعبوات ناسفة، من أجل حماية أنفسهم".

الاستنتاج

1- الصور التي نشرت لتعزيز الادعاء بأن الجيش التركي يعلم الأطفال في سوريا على حمل السلاح استخدمت في غير سياقها.

2- الصور التقطت ضمن برنامج توعوي أطلقه الجيش التركي للأطفال، لشرح كيفية التصرف لحماية أنفسهم عند عثورهم على ألغام أو عبوات ناسفة.

مراجع التحقق مصادر الادعاء

وزارة الدفاع التركية.

وكالة أنباء تركيا.

وكالة الأناضول التركية.

- صفحة Naz Seyed | فيسبوك.

- صفحة Rûmaf News | فيسبوك.

- صفحة ديريك يا حبيبتي | فيسبوك.

- صفحة Buhar News | فيسبوك.


هذه المادة أنجزت من قبل الزميل (ثائر محمد) في إطار برنامج (زمالة تأكد) 2021