gif

في الميدان - معلومات مضللة

المعارضة لم تستعد قرى بريف حلب الشمالي، ومارع لاتزال محاصرة

  الجمعة 27 أيار 2016

  • 2145
  • 05-27

نشرت وكالة "قاسيون" للأنباء خبراً بعنوان "المعارضة تستعيد قرى استراتيجية من قبضة تنظيم الدولة"، قالت فيه إن قوات المعارضة السورية تمكنت من استعادة السيطرة على قرى (كفركلبين، صندف، وجبرين) وطرد تنظيم الدولة الإسلامية من قرية نيارة في ريف حلب الشمالي، عقب اشتباكات عنيفة، خلفت قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

وأشارت إلى أنه باستعادة المعارضة قريتيّ (جبرين، ونيارة) في شمال مدينة حلب، تكون قد أمنت خطوط الإمداد العسكرية بين مدينتيّ (مارع، وأعزاز) في الريف الشمالي لحلب، إذ تقع قرية جبرين على الطريق الواصل بين المدينتين.

وتواصلت تأكد مع مصادر عسكرية وإعلامية في ريف حلب الشمالي، فنفت بدورها تلك الأنباء، مؤكدة أن تنظيم "الدولة الإسلامية" لا زال يبسط سيطرته على معظم القرى التي ذكرتها الوكالة في خبرها، وأن مدينة "مارع" مُحاصرة ولا وجود لأي خط إمداد عسكري أو حتى مدني بينها وبين مدينة "إعزاز" حتى لحظة نشر هذا التصحيح.

تجدر الإشارة إلى أن ثوار ريف حلب الشمالي بدأوا صباح اليوم هجوماً عكسياً ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في محاولة منهم لاستعادة القرى التي خسروها فجر اليوم.