gif

في الميدان - معلومات مضللة

ما حقيقة مقتل جندي تركي بهجمة من (قوات تحرير عفرين)

  الثلاثاء 03 أيلول 2019

  • 1375
  • 09-03

أفادت مواقع إلكترونية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل جندي تركي، وإصابة آخرين يوم الأحد الماضي، بهجمات لما يسمى (قوات تحرير عفرين) المرتبطة بـ (قوات سوريا الديمقراطية) في ريف حلب الشمالي.

ونقل (المركز الصحفي السوري) عن وكالة (روناهي) أن "خسائر بشرية لحقت بالقوات التركية، إثر اشتباكات مع مايسمى (قوات تحرير عفرين)، في قرى المالكية وقلعة شوارغة بريف منطقة عفرين"، وأرفق الموقع ذلك الخبر بصورة شاب يرتدي بزة عسكرية تحمل شعار قوات تركية.

منصة (تأكد) تحققت من تلك الأخبار، ووجدت أنه لا صحة لوقوع أي اشتباكات بين قوات تركية وما يسمى (قوات تحرير عفرين) في منطقتي المالكية وقلعة شوارغة خلال الأيام الماضية.

وأوضح مراسل منصة (تأكد) في الشمال السوري أن تلك الأخبار الخاطئة تم تداولها، إثر مقتل عنصر وإصابة أربعة آخرين من (لواء السلام) التابع (للجيش الوطني) المدعوم تركياً يوم الأحد، جراء انفجار لغم أرضي بسيارة تقلهم في منطقة المالكية.

كما بحث فريق منصة (تأكد) عن الصورة المرفقة بالخبر، ووجد أنها تعود لـ جندي تركي يدعى (خليل كورت)، قتل في منطقة عفرين في 9 من شهر آب الماضي، ما ينفي أن تكون الصورة المتداولة لجندي تركي قتل مؤخراً.

جدير بالذكر أن الجيش التركي أعلن في 25 من الشهر الماضي مقتل 3 من جنوده، ولم يصدر بعد ذلك أي بيان يفيد بمقتل عناصر من قواته.

ومنذ اطلاق أنقرة عمليتي (غصن الزيتون) و(درع الفرات)، تنتشر قوات تركية في أرجاء مختلفة من ريفي حلب الشمالي والشرقي، ولاسيما مناطق الباب وجرابلس وعفرين.