gif

منوعات - معلومات مضللة

الشابان في هذه الصورة ليسا سوريين

  الثلاثاء 17 أيلول 2019

  • 1523
  • 09-17

نشرت صفحة على فيسبوك تحمل اسم (إعلانات دمشق) صورة لشابين داخل أحد الأبينة، محذرة من أنهما سارقين ومغتصبي أطفال، ويشكلان خطراً على الأهالي.

وذكرت الصفحة أن هذين الشخصين يزوران البيوت على أنهما يتبعان لـ (جمعية الصم والبكم)، داعية الأهالي للتبليغ عنهما فور مشاهدتهما.

منصة (تأكد) بحثت عن تلك الصورة على شبكة الإنترنت عبر آلية البحث العكسي، ووجدت أن صفحات على فيسبوك تداولتها عام 2015، على أنها لـ شخصين محتالين يجمعان المال في العاصمة المصرية القاهرة، عبر الادعاء أنهما من "حماية الغاز الطبيعي".

ولم يتسنَّ لمنصة (تأكد) التحقق من هوية الشخصين، أو الاتهامات الموجهة إليهما على مواقع التواصل الاجتماعي، غير أن تداول صورتيهما قبل نحو 4 أعوام ينفي أن تكون هذه الصورة التقطت في دمشق مؤخراً.

ووفقاً لدراسة صدرت شهر آذار الماضي عن مؤسسة (ميرسر) المعنية بتصنيف جودة العيش حول العالم، احتلت العاصمة السورية دمشق للعام الثالث على التوالي المرتبة الأولى، كأسوء مدينة للعيش من ناحية الأمن والأمان.