gif

في الميدان - معلومات مضللة

الشاب في هذه الصورة قُبض عليه بريف إدلب وليس ضمن مناطق سيطرة الأسد

  الثلاثاء 24 أيلول 2019

  • 2290
  • 09-24

أفادت صفحة على موقع فيسبوك تحمل اسم (منتدى شباب السلمية)، أن فرع الأمن الجنائي التابع لنظام الأسد في محافظة حماة، ألقى القبض في قرية الشريعة على أحد أخطر المطلوبين بجرائم الخطف والقتل والسطو المسلح.

أرفقت الصفحة ذلك الخبر بصور لشخص عاري الصدر، يحمل وشوماً وكتابات منها "لا تسقط أمة قائدها الأسد" و " كلنا باسل"، دون أن تقدم تفاصيل إضافية عن هوية ذلك الشخص.

منصة (تأكد) تحققت من صحة الصورة المرفقة بالخبر، وتمكن مراسلنا بريف إدلب من التوصل إلى هوية الشاب صاحب الصورة، وهو شاب يدعى (وليد.م) أصيب بطلق ناري يوم 22 من شهر أيلول الجاري في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة جنوب إدلب، بعد الاشتباه بمحاولته مع ثلاثة آخرين سرقة أسلاك كهربائية.

ووفقاً لمراسل (تأكد) فإن حاجزاً تابعاً (للجبهة الوطنية للتحرير) شرق مدينة كفروما أطلق النار على سيارة تقل المشتبه بهم، بعد تجاهلهم لأمر التوقف عند الحاجز، ما أدى لمقتل أحد أفراد المجموعة وإصابة (وليد.م) واعتقال ثالث، فيما لاذ شخص آخر بالفرار.

مصدر طبي من مشفى معرة النعمان المركزي فضّل عدم كشف هويته، أفاد لمنصة (تأكد)، باستقبال المشفى مساء يوم الأحد الماضي شاباً مصاباً بطلق ناري في البطن، مضيفاً أن ذلك الشاب وشم على صدره عبارة "لا تسقط امة قائدها الأسد" وعلى ظهره وشم صورة نسر كتب بداخلها "كلنا باسل"، وهو مطابق تماماً للوشم الذي يحمله صاحب الصورة التي نشرتها صفحة (منتدى شباب سلمية).

يشار إلى أن مواقع على شبكة الإنترنت، وحسابات على منصات التواصل الاجتماعي تداولت صور ذلك الشخص، مضيفة أنه تعرض لإطلاق نار، بعد الاشتباه به من قبل أهالي بلدة كفرومة جنوب إدلب.

وتشهد مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة، وأخرى تحت سيطرة قوات النظام على حد سواء انفلاتاً أمنياً، في ظل انتشار عمليات سرقة وخطف واغتيالات.