gif

في الميدان - صور

هذه الصورة ليست لقيادي في صفوف (الجبهة الوطنية للتحرير)

  الاثنين 21 تشرين أول 2019

  • 3149
  • 10-21

نشرت صفحة على فيسبوك تحمل اسم (نبض الشمال السوري) صورة لشخص يحمل السلاح، وزعمت أنه "عضو سابق في تنظيم (داعش)، يقود حالياً كتيبة منضوية في صفوف (الجبهة الوطنية للتحرير) المدعومة تركياً".

وأضافت الصفحة أن الفصيل الذي يقوده ذلك الشخص "يشارك في العملية التركية شمال شرق سوريا، ويقوم بعمليات تطهير عرقية في مدينة رأس العين (سري كانيه)، فضلاً عن إعدامات ميدانية بحق مدنيين في القرى المتاخمة للمدينة".

كما ذكرت الصفحة أن "عناصر ذلك الفصيل قاموا بإعدام شابين بالقرب من الحي الصناعي في مدينة رأس العين (سري كانيه)، بتهمة بالكفر والإلحاد والتعامل مع قوات (قسد)، رغم أن الشابين مدنيّين من المكون العربي، ولا علاقة لهما بـ (قسد) بتاتا" ونسبت تلك المعلومات لمصادر محلية لم تسمها.

منصة (تأكد) تحققت من صورة عبر آلية البحث العكسي، وتبين أنها تعود لشخص يدعى فواز الداري، قتل في آذار عام 2014، وكان يشغل منصب قائد فصيل (لواء أبدال الشام)، بحسب مركز توثيق الانتهاكات في سوريا.

ووفقاً لوسائل إعلام مقربة من نظام الأسد، قتل فواز الداري خلال معارك ضد قوات النظام بالقرب من مدينة يبرود شمالي العاصمة دمشق.

ومؤخراً شهدت مدينة رأس العين ومناطق محيطة بها معارك بين قوات (قسد) من جهة، والجيش التركي وفصائل معارضة سورية من جهة أخرى، قبل أن تتوقف تلك المعارك بناء على اتفاق تركي أمريكي أدى لـ انسحاب قوات (قسد) من المدينة.

جدير بالذكر أن (لواء أبدال الشام) شارك في معارك خاضتها فصائل المعارضة ضد تنظيم (داعش) في ريف دمشق الغربي، كما قتل التنظيم (أبو الليل قدسيا) القائد العسكري للواء، خلال إحدى المعارك التي دارت بين الطرفين.