gif

لجوء - صور

هل قادت صحفية سورية مظاهرات في لبنان؟

  الثلاثاء 19 تشرين ثاني 2019

  • 2101
  • 11-19

نشرت صفحات وحسابات موالية لأحزاب السلطة في لبنان مؤخراً صورة فتاة عُرفت بقيادتها للمظاهرات المناهضة للسلطات في لبنان، وادّعت تلك الحسابات أن هذه الفتاة سورية وتدعى هنادي زحلوط.

ونشر بعض رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة لحساب (هنادي زحلوط) على فيسبوك مرفقاً بذات الصورة، وطالبها بعض المعلقين بالعودة إلى سوريا والتظاهر هناك، كما اتّهمها المغني اللبناني زين العمر المعروف بموالاته للرئيس اللبناني الحالي ميشال عون عبر حسابه على تويتر، بالتحريض على التظاهر ضد السلطات في لبنان.

منصة (تأكد) تحرت صحة تلك الإدعاءات، وتبين أن الصورة تعود للناشطة اللبنانية نضال أيوب، التي ساهمت في قيادة بعض المظاهرات المناهضة للسلطات والاحزاب في لبنان، وسبق أن اعتقلت أيوب عام 2015 مع 22 ناشط آخر من حملة "طلعت ريحتكم"، التي طالبت آنذاك بمحاسبة الفاسدين في السلطة وحل مشكلة النفايات في لبنان.

وتواصلت منصة (تأكد) مع الصحفية السورية المقيمة في فرنسا هنادي زحلوط، التي أوضحت أنها وضعت صورة الناشطة اللبنانية نضال أيوب كصورة شخصية على حسابها في موقع (فيسبوك)، وذلك تعبيراً عن إعجابها بالناشطة اللبنانية وتضامنها معها.

وقالت الصحفية هنادي زحلوط إنها تعرضت لمضايقات عبر الرسائل من لبنانيين موالين للأحزاب أو السلطات هناك، بعد انتشار اسمها على أنها تقود مظاهرات في لبنان، رغم أنها تقيم في فرنسا منذ نحو سبع سنوات.

ويشهد لبنان منذ أكثر من شهر مظاهرات ووقفات احتجاجية تطالب بإسقاط الحكومة و رحيل رئيس الدولة وحل المجلس النيابي، ومحاسبة الفاسدين في السلطة والأحزاب السياسية.