gif

سياسة - معلومات مضللة

السيف الذي قبله رئيس وزراء مولدوفا في هذه الصورة ليس لـ(سليمان القانوني)

  الجمعة 27 تشرين ثاني 2020

  • 1550
  • 11-27

ليس لديك وقت؟

تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي ومجموعات على تطبيق (واتس آب) صورة للرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) وبجانبه رئيس وزراء مولدوفا السابق (فلاديمير فيلات) وهو يقبّل سيفاً. وزعم ناشرو الصورة أن (فيلات) يقبل سيف السلطان العثماني (سليمان القانوني)، إلا أن هذه الادعاء غير صحيح والسيف لم يكن لـ(سليمان القانوني). 

الادعاء 

تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي ومجموعات على تطبيق (واتس آب)، صورة قديمة للرئيس التركي (أردوغان) ورئيس وزراء دولة مولدوفا السابق (فلاديمير فيلات) وهو يقبّل سيفاً.

وادعى ناشرو الصورة إن السيف كان للسلطان العثماني (سليمان القانوني)، وكُتب على الصورة أنه "بعد اجتماع مع أردوغان طلب ورئيس وزراء مولدوفا رؤية سيف السلطان سليمان القانوني وحالما أمسك به قال: بالرغم من كونه غزا أرضنا إلا أنه لم يقم بتغيير ديننا، أو اغتصاب أموالنا ونسائنا أو ترهيب أطفالنا وشيوخنا وتهجيرنا واضطهادنا، رغم أنه كان قادراً على ذلك، ولهذا السبب سأقبل سيفه".

ونشرت حسابات عدة على موقع "تويتر" الصورة المذكورة مؤخراً. يمكنك الاطلاع على عينة منها هنا وهنا، كما عُثر عليها مرفقة بالادعاءات المذكورة، في أوقات مختلفة خلال السنوات الماضية. يمكنك الاطلاع على عينة منها هنا وهنا

وقال متابعون لمنصة (تأكد) إن الصورة جرى تداولها بشكل واسع مؤخراً، في مجموعات بتطبيق (واتس آب). 

دحض الادعاء 

تتبعت منصة (تأكد) الصورة المنشورة للتأكد منها، وللتحقق من الادعاءات المتداولة حولها، وبحثت عن الصورة فتوصلت إلى أنها منشورة في أوقات مختلفة خلال السنوات الماضية، في مواقع إخبارية عدة بينها مواقع ناطقة باللغة المولدوفية (الرومانية).

ونشر موقع (unimedia) المولدوفي الصورة المتداولة ضمن خبر، في شهر تشرين الثاني من عام 2012، وقال التقرير إن "رئيس الوزراء فلاد فيلات تلقى هدية من نظيره التركي رجب طيب أردوغان بعد مؤتمر صحفي لهما بمقر الحكومة التركية"، مضيفاً أن الهدية هي "نسخة من سيف الأمير العظيم ستيفن الأكبر، والتي يوجد أصلها في قصر توبكابي في إسطنبول"، وتطرق الخبر المنشور إلى حوار بين (أردوغان) و(فيلات) حول الهدية ومكان عرضها في مولدوفا، دون أي ذكر للسلطان (سليمان القانوني).

والجدير بالذكر أن (ستيفن الكبير)، هو ملك روماني شهير، حكم مولدوفا بين عامي 1457 و1504.

الاستنتاج 

- الصورة المتداولة لـ(أردوغان) ورئيس وزراء مولدوفا قديمة ونُشرت عام 2012.

- السيف الذي قبّله رئيس وزراء مولدوفا (فلاديمير فيلات) ليس سيف السلطان العثماني (سليمان القانوني)، بل نسخة من سيف الملك الروماني (ستيفن الأكبر)، الذي تحتفظ تركيا بنسخته الأصلية. 

- رئيس الوزراء المولدوفي لم يأتِ على ذكر السلطان سليمان القانوني خلال لقائه بأردوغان.