فيديو ستوري

تضليل



تداولت صفحات إخبارية ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة قالوا أنّها "تعود لبيت عربي في منطقة باب توما حُول إلى بيت حديث مع الحفاظ على شكله كبيت عربي"، إلا أنَّ ذلك غير صحيح والصورة قديمة لمنزل في العاصمة الفيتنامية هانوي.

تداولت صفحات إخبارية ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة قالوا أنّها "تعود لبيت عربي في منطقة باب توما حُول إلى بيت حديث مع الحفاظ على شكله كبيت عربي"، إلا أنَّ ذلك غير صحيح والصورة قديمة لمنزل في العاصمة الفيتنامية هانوي.


هذه الصورة ليست لتحديث منزل عربي في باب توما بدمشق
صورة ادّعى ناشروها أنّها لمنزل عربي في باب توما تم تحديثه

هذه الصورة ليست لتحديث منزل عربي في باب توما بدمشق

آرام العبد الله آرام العبد الله   الجمعة 01 نيسان 2022

آرام العبد الله آرام العبد الله   الجمعة 01 نيسان 2022

الادعاء

انتشرت على صفحات إخبارية وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لـ "بيت عربي في منطقة باب توما حُول إلى بيت حديث مع الحفاظ على شكله كبيت عربي".

حيث نشرت صفحة عامة على فيسبوك تحمل اسم (الرادار) يوم الخميس 31 آذار/مارس، الادعاء المشار إليه مع تعليق "عندما تعطي الشهادة لمن يستحق".

تحديث بيت عربي قديم في دمشق مع الحفاظ على شكله | ادعاء كاذب
تحديث بيت عربي قديم في دمشق مع الحفاظ على شكله | ادعاء كاذب

وساهمت العديد من الصفحات والحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي بنشر الصورة مصحوبة بالادعاء ذاته تتطلعون على عينة منها نهاية هذه المادة.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً عكسياً باستخدام محرك البحث (Google) للتحقق من الصورة المرفقة بادّعاء أنها "تعود لمنزل في باب توما حُول إلى منزل حديث مع الحفاظ على شكله كمنزل عربي"، فتبيّن أنَّ الادعاء غير صحيح. 

حيث أظهرت نتائج البحث أنّ الصورة قديمة وتعود للعام 2015 في العاصمة الفيتنامية هانوي، ومنشورة تحت عنوان (Modern home with  tree and Koi pond) وهي لمشروع تحديث منزل متوافق مع الطبيعة وتقليل الطاقة الاصطناعية بناءً على طلب صاحب المنزل، وليست لمنزل حديث في باب توما بدمشق.


الاستنتاج

1- الصورة المنشورة على أنها "لمنزل عربي حُول إلى منزل حديث"، قديمة. 

2- الصورة تعود لــ تصميم منزل في فيتنام بناء على طلب صاحبه.

3-  هذه المادة أدرجت في قسم (تضليل)، بحسب (منهجية تأكد)

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المصدر العلامة المواد
دمشق الغد -6
المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق