gif

لجوء - معلومات مضللة

والد الطفل المعتدى عليه بالضرب في أنطاليا ينفي لـ(تأكد) تعرض ابنه للاغتصاب

  الثلاثاء 14 تموز 2020

  • 10079
  • 07-14

ليس لديك وقت؟

ادعت منصات إعلامية أن طفلاً سوريا تعرض للاغتصاب والضرب في مدينة أنطاليا التركية، إلا أن والد الطفل نفى تعرض ابنه للاغتصاب، مؤكداً في الوقت نفسه تعرضه للاعتداء بالضرب الشديد في آذار/مارس ٢٠٢٠.

الادعاء

ادعت منصات إعلامية سورية وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أن طفلاً سورياً يبلغ من العمر 15 عاماً تعرّض للاغتصاب من خمسة شبان أتراك في مدينة أنطاليا التركية، وأرفق بعضهم بادعائه تسجيلاً مصوراً مدته تسع ثوان، ويظهر الطفل وهو طريح الفراش في مشفى وتظهر على وجهه آثار كدمات ودماء.

ويمكن الاطلاع على بعض المنصات والصفحات التي نشرت تلك الادعاءات هـــــنا وهـــــنا وهـــــنا وهـــــنا وهـــــنا وهـــــنا وهـــــنا. وإضافة إلى الادعاءات السابقة، ادعى حساب يحمل اسم (شؤون تركية) على تويتر أن الطفل ما زال في المشفى.

بعض المصادر التي نشرت هذا الخبر ذكرت أن اسم الطفل (عمر)، في حين لم تذكر توقيت وتاريخ وقوع الحادث المزعوم. 

دحض الادعاء

توصلت (تأكد) خلال عملية البحث عن معلومات متعلقة بالحادثة إلى حساب على موقع فيسبوك يحمل اسم (خالد قطيني)، تبيّن بعد التحقق أنه صديق والد الطفل عمر. وكتب صديق العائلة على صفحته قصة الحادثة التي تعرض لها الطفل عمر عسكر، وهو الطفل الذي ظهر في التسجيل الذي يظهر فيه الطفل المعتدى عليه، وهو مصور بتاريخ ١٦ آذار/مارس ٢٠٢٠ في مدينة أنطاليا التركية.

وذكر قطيني في منشوره أن الطفل عمر تعرض للاعتداء بالضرب، نافياً في الوقت نفسه تعرض الطفل للاغتصاب. منصة (تأكد) تواصلت مع بهجت العسكر والد الطفل عمر العسكر وأكد بدوره أن ابنه عمر تعرض للاعتداء بالضرب من خمسة شبان بعد أن قاموا بصدمه بسيارتهم في مدينة أنطاليا التركية عندما كان متوجهاً لشراء بعض الحاجيات.

وأكد أبو عمر المقيم في مدينة إدلب صحة المعلومات التي أوردها صديقه خالد قطيني في منشوره حول ما جرى مع الطفل عمر، وأضاف أن المعتدين استخدموا العصي في اعتدائهم. ولفت والد عمر إلى أنن ابنه في حالة صحية لا بأس بها في الوقت الحالي مع آلام يعانيها في الظهر. وأن التحقيقات التي تجريها السلطات التركية لم تسفر عن أي نتائج حتى الآن، ولم يجر التواصل مع ابنه من طرف السلطات التركية بعد تقديمه شكوى.

وأشار أبو عمر إلى أنه قام بتصوير فيديو توضيحي ونشره في بعض مجموعات (وتس آب) الإخبارية، وكذلك ابنه عمر فعل الشيء ذاته.


وتعذّر على تأكد التحقق من المصدر الذي قام بنشر التسجيل المصور الذي ورد في الادعاء لأول مرة.

جدير بالذكر أيضاً ان حساب على تويتر يحمل اسم (555 Haber) نشر يوم الأحد تغريدة باللغة التركية تضمنت الادعاء الذاته حول (اغتصاب الطفل)، لكنه نشر يوم الإثنين تصحيحاً نوه فيه أن الطفل تعرض فقط للضرب حسب مصادر من إدلب.

الاستنتاج

- إن الطفل عمر عسكر تعرض بالفعل للصدم بسيارة ثم الاعتداء بالضرب الشديد من خمس شبان في مدينة أنطاليا التركية بتاريخ ١٦ آذار/مارس ٢٠٢٠ كما أكد والده، إلا أنه بحسب والده أيضاً لم يتعرض للاغتصاب، على عكس ما ادعت منصات إعلامية وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي.

- التسجيل المصور الذي يظهر الطفل مستلقياً على سرير في المشفى التقط في ١٦ آذار/مارس ٢٠٢٠ بعد تعرضه للاعتداء صوّر في المستشفى بعد تعرض الطفل عمر للاعتداء بالصدم والضرب في مدينة أنطاليا.

- الطفل عمر في حالة صحية لا بأس بها حالياً مع آلام في الظهر، وهو ليس في المشفى كما ادعت إحدى المنصات الإعلامية.