فيديو ستوري

خطأ



تداولت مواقع وصفحات إخبارية خبر "انشقاق ضابط شاب عن قوات النظام السوري بسبب الوضع الاقتصادي المزري"، معتمدين على منشور من حساب شخصي بموقع (فيسبوك) للضابط الشاب علي عيسى، إلا أن حساب الضابط تعرض للاختراق من قبل شخص مجهول وفبرك قصة انشقاق صاحبه.

تداولت مواقع وصفحات إخبارية خبر "انشقاق ضابط شاب عن قوات النظام السوري بسبب الوضع الاقتصادي المزري"، معتمدين على منشور من حساب شخصي بموقع (فيسبوك) للضابط الشاب علي عيسى، إلا أن حساب الضابط تعرض للاختراق من قبل شخص مجهول وفبرك قصة انشقاق صاحبه.


هل انشق ضابط سوري عن القوات التابعة للنظام السوري بسبب الوضع الاقتصادي؟

أحمد بريمو   الخميس 04 شباط 2021

أحمد بريمو   الخميس 04 شباط 2021

الادعاء

نشرت مواقع وصفحات إخبارية وعامة منحازة للمعارضة السورية الأربعاء 3 شباط/فبراير، خبر "انشقاق ضابط برتبة ملازم أول عن قوات النظام السوري بسبب الوضع الاقتصادي المزري"، معتمدة على منشور من حساب شخصي بموقع (فيسبوك) لشخص يدعى علي عيسى.

المنشور الذي نُشر على الحساب تضمن صورتين يظهر إحداها صاحب الحساب يحمل بيده وثيقة رسمية تظهر بشكل أوضح في الصورة الثانية وتحمل اسمه وصورته وبياناته التي تثبت بأنه "ضابط عامل" من مواليد مدينة جبلة التابعة لمحافظة اللاذقية، ويقول فيه "انا الملازم أول علي عيسى من جبلة، بسبب الوضع الاقتصادي المزري الذي لم يعد يحتمل ونحن ندافع عمن يسرقونا أعلن انشقاقي عن صفوف الجيش العربي السوري".

واعتمد موقع (تفاصيل) المنحاز للمعارضة السورية على المنشور المشار إليه ونشر خبراً بعنوان "ملازم أول في جبلة يعلن انشقاقه عن النظام على حسابه الشخصي.. ما القصة؟"، ونقل عن ناشطين "ترجيحات بأن تبدأ حملة واسعة من الانشقاق عن النظام السوري بسبب الأوضاع الصعبة وانهيار الليرة السورية وقلة فرص العمل" قبل أن يشير في ختام خبره إلى احتمالية أن يكون الحساب مزيفاً أو أن يكون مخترقاً.

كما نشرت صفحات عامة وحسابات شخصية خبر انشقاق الضابط المذكور، ويمكن الاطلاع على عينة منها في جدول "مصادر الادعاء" في نهاية هذه المادة.

دحض الادعاء

راجع فريق منصة (تأكد) الحساب الذي يحمل اسم علي عيسى للتحقق فيما إن كان حساباً حقيقاً أم مزوراً، فتبين أنه حساب حقيقي حيث أظهرت منشورات عامة أخرى له أن صاحبه ضابط في القوات التابعة للنظام السوري، الأمر الذي تؤكده تعليقات أصدقاء صاحب الحساب وأقاربه.

وتواصلنا مع أحد أقارب الضابط المذكور، والذي توصلنا إلى حسابه من خلال تعليقات عديدة أدرجها على منشورات سابقة بصفحة صاحب الحساب، ليؤكد أن الحساب تعرض للاختراق.

وحفاظاً على سلامة المصدر، تتحفظ (تأكد) عن ذكر اسمه إلا أنه قدم للمنصة إثباتات بأن الحساب مخترق وأن المنشور الذي استندت إليه مواقع وصفحات إخبارية منحازة للمعارضة السورية لم ينشر من قبل صاحب الحساب وإنما من قبل الشخص الذي اخترقه وحصل على الوثائق التي أرفقها في منشوره من محادثات خاصة سابقة.

وعبر خدمة الرسائل بموقع (فيسبوك) تواصل معد هذه المادة مع حساب (علي عيسى)، فطلب الشخص الذي يدير الحساب بأن يتصل معه، ليجري بعد ذلك مكالمة فيديو معه وظهر مرتدياً قناعاً على وجهه لإخفاء هويته.

وخلال المكالمة التي تحتفظ منصة (تأكد) بنسخة مسجلة لها، قال مخترق الحساب إنه يدعى "أبو زيد، وهو هكر سوري معارض، اخترق الحساب في سياق عمليات اختراق مماثلة يستهدف خلالها عناصر وضباطاً في صفوف قوات النظام السوري من أجل الحرب النفسية" حسب تعبيره.

تحديث: 01:00 PM الخميس 04 شباط/فبراير 2021

أجرى (راديو أورينت) المنحاز للمعارضة السورية ظهر يوم الخميس 4 شباط/فبراير اتصالاً عبر تقنية الفيديو مع الشخص الذي اخترق حساب الضابط علي عيسى، تحدث خلالها عن عملية اختراق الحساب وأسبابها، كما ظهر خلال اللقاء المباشر لقطات مسجلة من هاتف الضابط السوري الذي سيطر عليه المخترق.


الاستنتاج

  1. لم يعلن الضابط علي عيسى انشقاقه عن القوات التابعة للنظام السوري.
  2. حساب الضابط علي عيسى تعرض لعملية اختراق من شخص مجهول.
  3. إعلان انشقاق الضابط على حساب الملازم أول نشره الشخص الذي اخترق حسابه.
  4. منصة (تأكد) تواصلت مع الشخص الذي اخترق الحساب وعرف بنفسه بأنه هكر سوري معارض يدعى (أبو زيد).

شارك بإعداد هذه المادة الزميل عروة السوسي في إطار برنامج (زمالة تأكد) 2021.

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء
  • اتصال بتقنية الفيديو مع الشخص الذي اخترق الحساب.
  • مصدر من أقارب الضابط علي عيسى

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق