فيديو ستوري

تضليل



تداولت صفحات إخبارية ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة تسجيلاً مصوراً زعموا أنه يظهر "‏ طائرات مسيّرات من طراز بيرقدار خلال استهداف دبابات روسية في أوكرانيا"، إلا أن التسجيل قديم ويعود إلى محافظة إدلب السورية عام 2020.

تداولت صفحات إخبارية ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة تسجيلاً مصوراً زعموا أنه يظهر "‏ طائرات مسيّرات من طراز بيرقدار خلال استهداف دبابات روسية في أوكرانيا"، إلا أن التسجيل قديم ويعود إلى محافظة إدلب السورية عام 2020.


هل يُظهر هذا التسجيل استهداف طائرات بيرقدار لدبابات روسية في أوكرانيا؟

هل يُظهر هذا التسجيل استهداف طائرات بيرقدار لدبابات روسية في أوكرانيا؟

محمد العلي محمد العلي   الخميس 24 شباط 2022

محمد العلي محمد العلي   الخميس 24 شباط 2022

الادعاء

تناقلت صفحات ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا بواسطة كاميرا جوية ليلية يظهر مدرعات عسكرية ومشاهد من استهدافها، وادعت أنها تعود إلى الحرب الروسية على أوكرانيا.

حيث زعمت صفحة عامة على موقع فيسبوك تحمل اسم (أوكرانيا بالعربي) يوم الخميس 24 شباط/ فبراير، بأن التسجيل المتداول يظهر "طائرات البيرقدار التركية تقصف الجيش الروسي شرق أوكرانيا".

مقطع يظهر طائرات البيرقدار التركية تقصف الجيش الروسي في أوكرانيا | ادعاء كاذب 

مقطع يظهر طائرات البيرقدار التركية تقصف الجيش الروسي في أوكرانيا | ادعاء كاذب 

وحاز التسجيل المتداول المشار إليه على انتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة بعد أن ساهمت عدة صفحات بنشره تطلعون على عينة منها في جدول مصادر الادعاء نهاية المادة.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثا للتحقق من صحة التسجيل المتداول على أنه يظهر استهداف "طائرات بيرقدار المسيرة للدبابات الروسية في أوكرانيا"، فتبيّن أنَّه قديم ويعود إلى العام 2020.

وقاد البحث العكسي باستخدام تقنية البحث العكسي التي يوفرها محرك البحث (yandex) عن لقطات من الفيديو إلى نتائج تؤكد أن التسجيل من محافظة إدلب السورية ومنشور بتاريخ 3 آذار/مارس 2020 في إطار عملية درع الربيع التي أطلقها الجيش التركي قبل نحو عامين.

ويظهر التسجيل تدمير قافلة من الدبابات والعربات المدرعة التابعة للنظام بالكامل من قبل الطائرات بدون طيار التركية بيرقدار في معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، شمال غربي سوريا.

ماذا يحدث في أوكرانيا؟

شنت القوات الروسية هجوما واسعا على أوكرانيا من ثلاث جهات يوم الخميس 24 فبراير/ شباط 2022 وهو هجوم أدى إلى وقوع انفجارات قبل الفجر في العاصمة كييف ومدن أخرى.

ويتواصل تسارع الأحداث في أوكرانيا بعد أن شنت روسيا هجوماً شاملاً في أكبر هجوم على دولة أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية، حيث أمطرت الصواريخ الروسية أهدافا أوكرانية، وأفادت كييف أن أعدادًا من القوات تتدفق عبر الحدود مع روسيا وبيلاروسيا الممتدة من الشمال والشرق، وتهبط على السواحل من البحر الأسود في الجنوب الغربي وبحر آزوف في الجنوب الشرقي.

من جهتها ناشدت السفيرة الأوكرانية في واشنطن، الخميس، المجتمع الدولي للتحرك بشكل فوري لمواجهة الاجتياح الروسي لأوكرانيا، وقالت إن  "الإجراءات الموحدة والحاسمة هي وحدها التي يمكن أن توقف عدوان فلاديمير بوتين على أوكرانيا."


الاستنتاج

  1. الادعاء أن التسجيل يظهر استهداف طائرات بيرقدار لدبابات روسية ادعاء كاذب.
  2. التسجيل قديم ويعود إلى عملية تركية في الشمال السوري عام 2020.
  3. هذه المادة أُدرِجت في قسم (كذب)، بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   أوكرانيا

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الغزو الروسي لأوكرانيا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق