فيديو ستوري

تضليل



زعمت وكالة الاستخبارات الأوكرانية أنَّ "الرئيس السوري بشار الأسد وعد بتزويد روسيا بـ 40 ألف مقاتل للحرب في أوكرانيا"، وأرفقت خبرها مع صورة ادّعت أنها لمقاتلين تابعين للنظام، إلا أن الادعاء غير مؤكد والصورة تعود لمقاتلين تابعين للمعارضة السورية.

زعمت وكالة الاستخبارات الأوكرانية أنَّ "الرئيس السوري بشار الأسد وعد بتزويد روسيا بـ 40 ألف مقاتل للحرب في أوكرانيا"، وأرفقت خبرها مع صورة ادّعت أنها لمقاتلين تابعين للنظام، إلا أن الادعاء غير مؤكد والصورة تعود لمقاتلين تابعين للمعارضة السورية.


هل وعد رئيس النظام السوري بتزويد روسيا بــ 40 ألف مقاتل؟

هل وعد رئيس النظام السوري بتزويد روسيا بــ 40 ألف مقاتل؟

آرام العبد الله آرام العبد الله   الجمعة 18 آذار 2022

آرام العبد الله آرام العبد الله   الجمعة 18 آذار 2022

الادعاء 

نشرت وكالة الاستخبارات الأوكرانية يوم الخميس 17 آذار/مارس ادعاء بأنَّ "الرئيس السوري بشار الأسد وعد خلال تصريح له بتزويد روسيا بـ 40 ألف مقاتل للحرب في أوكرانيا"، وأرفقت خبرها مع صورة ادعت أنها لمقاتلين تابعين للنظام.

الأسد يعد روسيا بتقديم 40 ألف مقاتل للمشاركة في غزو أوكرانيا | ملفق
الأسد يعد روسيا بتقديم 40 ألف مقاتل للمشاركة في غزو أوكرانيا | ملفق

وساهم بنشر الادعاء والصورة المرافقة له وسائل إعلامية منها  NEXTA وحسابات عامة وشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي، يمكنكم الاطلاع على عينة منها في جدول مصادر الادعاء نهاية المادة.

الأسد يعد روسيا بتقديم 40 ألف مقاتل للمشاركة في غزو أوكرانيا | ملفق
الأسد يعد روسيا بتقديم 40 ألف مقاتل للمشاركة في غزو أوكرانيا | ملفق

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً متقدماً باستخدام كلمات مفتاحية مرتبطة بالادعاء والصورة المرفقة به على محرك البحث (غوغل) للتحقق من الادعاء، فلم تظهر أيَّة نتائج تدعمه من مصدر يعتد به.

وأظهرت النتائج أنَّه خلال مراجعة أخر تصريحات رئيس النظام السوري يوم أمس الخميس 17 آذار/مارس بمناسبة عيد المعلم لم يشر في تصريحاته إلى تزويد روسيا بــ 40 ألف مقاتل.

لكن بالمقابل، زعم المرصد السوري لحقوق الإنسان في تقرير له نشر بتاريخ 14 آذار/مارس أنَّه "حتى الآن، سجل أكثر من 40 ألف مقاتل للتجنيد"، مشيرًا إلى أن هؤلاء ليسوا "متطوعين" لكنهم وقعوا على عقود بالحصول على "راتب وامتيازات". 

وبحسب التقرير المشار إليه ادعى المرصد إنَّ "التجنيد جارٍ في دمشق وحلب من خلال مختلف الهياكل الحكومية السورية التي اختارها النظام العسكري الروسي في سوريا لسنوات"، دون أن يذكر مصدر المعلومات التي استند إليها.

أما بالنسبة للصورة المرفقة بالادعاء، فتبين بالبحث باستخدام أدوات البحث العكسي أنها قديمة وملتقطة في مدينة إدلب من قبل وكالة الاسوشيتدبرس وتعود للعام 2012 وهي لمقاتلين تابعين للمعارضة السورية وليس لقوات النظام السوري.

حرب المعلومات المضللة

ترافقت الحرب الروسية على أوكرانيا مع انتشار سيل من المواد المضللة والكاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي، بينها مقاطع فيديو تصور صراعات قديمة ومشاهد من أفلام سينما وحتى معارك من ألعاب فيديو كما لو كانت تعرض لقطات حية عما يجري ميدانياً في الحرب التي فرضتها روسيا على جارتها.

ويعمل فريق منصة (تأكد) منذ إطلاق الرصاصة الأولى في الحرب على التصدي لتلك المعلومات المضللة، وبهذا السياق أنشأت منصة (تأكد) قسما جديداً أضيف إلى قسم (ملفات ساخنة) تحت اسم (الغزو الروسي لأوكرانيا) تضمن فيه كافة المواد التي ترصدها المنصة وتنشر تصحيحات عنها.


الاستنتاج

1- الادعاء بأن بشار الأسد "وعد بتزويد روسيا بــ 40 ألف مقاتل"، لا يستند لأي مصدر يعتد به ولا دليل عليه.

2- الصورة المرفقة بالادعاء قديمة من العام 2012 وملتقطة في مدينة إدلب من قبل وكالة الأسوشيتدبرس وليست لمقاتلين تابعين لقوات النظام.

3- تُشير تقارير صحفية إلى أنَّ النظام يقوم بحملة تعبئة بين قواته للقتال في إوكرانيا مع الروس دون تحديد الأعداد. 

4-  أدرجت هذه المادة في قسم (تضليل) حسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الغزو الروسي لأوكرانيا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق