gif

منوعات - فيديو

هذا التسجيل لا يصور ضرب رئيس غينياً وزيراً بسبب تقصيره في العمل

  الأربعاء 16 أيلول 2020

  • 1746
  • 09-16

ليس لديك وقت

انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي مؤخراً، تسجيل مصور يظهر رجلاً يعتدي بالضرب على رجل آخر، وادعى ناشروا التسجيل أن الشخص المعتدي في الفيديو هو "الرئيس الغيني ألفا كوندي يلكم ويضرب وزير العمل نتيجة التماطل في عمله وعدم التحلي بالمسؤولية في التسيير"، إلا أن التسجيل حقيقة يصور شجاراً بين موظفين في إحدى جامعات غينيا الاستوائية.

الادعاء

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، تسجيلا مصوراً يظهر رجلاً يرتدي زياً رسمياً يعتدي بالضرب على رجل آخر يرتدي هو بدوره زياً اسود وسط ساحة مليئة بالسيارات ويتواجد فيها مجموعة من النساء والرجال.

وادعى ناشرو التسجيل، أنه يصور "الرئيس الغيني ألفا كوندي وهو يضرب وزير العمل نتيجة التماطل في عمله، وعدم التحلي بالمسؤولية في التسيير".

وحصد التسجيل المشار إليه تفاعلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي وعرضه (تلفزيون أورينت) في أحد برامجه التي تتناول ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي، وأعيد تغريده على موقع تويتر مئات المرات بعد أن نشرته بعض الحسابات الإخبارية والشخصية، كما نُشر التسجيل ذاته على تطبيق (انستغرام) وموقع (يوتيوب) مصحوباً بالادعاء ذاته وحصد آلاف المشاهدات ومئات التعليقات.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً عن التسجيل المشار إليه باستخدام أداة InVID وعثر على نسخة أطول من ذات التسجيل منشورة على موقع (يوتيوب) منذ العام 2018 تحت عنوان ترجمته من اللغة الإسبانية إلى العربية تعني "ضرب فيليبرتو مانيون، أستاذ في الجامعة الوطنية في غينيا الاستوائية".

وقادتنا نتائج البحث المتقدم على (غوغل) بالكلمات المفتاحية التالية (استاذ غيني، الجامعة الوطنية في غينيا، غينيا الاستوائية) إلى تصحيح نشره موقع (مراقبون) التابع لشبكة (فرانس 24) حول ذات التسجيل، نقل خلاله الموقع تصريحاً لمدير مكتب عميد الجامعة الوطنية في غينيا الاستوائية أكد خلاله أن التسجيل لحادثة وقعت سنة 2015 حين أراد طالب يعاني من مشاكل نفسية الاعتداء على أساتذته، كما نقل الموقع عن ثلاث طلاب سابقين في الجامعة التي شهدت الحادثة قولهم بأنهم تعرفوا على الشجار الذي جمع "عضوين في فريق التدريس" دون أن يكون لديهم تفاصيل إضافية.

الاستنتاج

- الشخص الذي يعتدي بالضرب على شخص آخر في التسجيل لم يكن الرئيس الغيني.

- الفيديو صور في الجامعة الوطنية في غينيا الاستوائية.

- مسؤول في الجامعة الوطنية الغينية قال إن الحادثة وقعت سنة 2015.

- المسؤول في الجامعة قال إن أحد طلاب الجامعة أراد الاعتداء على أساتذته.

- طلاب سابقون في الجامعة شهدوا الحادثة وقالوا إنها وقعت بين عضوين في فريق التدريس.