gif

في الميدان - معلومات مضللة

ما حقيقة مساهمة طائرات عراقية بإخماد الحرائق في سوريا؟

  الأحد 11 تشرين أول 2020

  • 981
  • 10-11

ليس لديك وقت

تداولت مواقع إخبارية وصفحات موالية لنظام الأسد على فيسبوك مؤخراً خبراً يزعم أن "الطيران العراقي استأذن السلطات السورية لعبور الأجواء من أجل المشاركة بعملية إطفاء حرائق الغابات"، إلا أن الخبر لا مصدر له.

أنجز هذا التقرير وليد عثمان، أحد المشاركين بورشة "مخاطر المعلومات والأخبار الكاذبة وأساليب تدقيقها" التي أقامتها منصة (تأكد) في شهر أيلول/سبتمبر 2020

 الادعاء

نقلت مواقع وصفحات إخبارية منحازة لنظام الأسد على موقع فيسبوك مؤخراً خبراً يزعم أن "الطيران العراقي استأذن السلطات السورية لعبور الأجواء من أجل المشاركة بعملية إطفاء حرائق الغابات في سوريا"، وحصد الخبر تفاعلا كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونسبت صفحة هاشتاغ جامعي الخبر لموقع (سكاي نيوز) في منشور نشرته بتاريخ 9 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، قالت فيه "الطيران #العراقي استأذن السلطات #السورية لعبور الأجواء من أجل المشاركة بعملية إطفاء حرائق غابات (اللاذقية وطرطوس وريف حمص)". 

وحصد الخبر منذ نشره حتى ساعة إعداد هذا التقرير نحو 160 ألف تفاعل و 1200 مشاركة و1300 تعليق.

كما نشر موقع قناة العالم الإيرانية بتاريخ 10 تشرين الثاني/أكتوبر الجاري خبراً بعنوان "دولة عربية تساهم في إطفاء حرائق غابات سوريا" ، أورد خلاله المعلومة التي تدعي أن "الطيران العراقي استأذن السلطات السورية لعبور الأجواء من أجل المشاركة بعملية إطفاء حرائق الغابات في سوريا"، ونسبها لناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، مشيراً إلى عدم وجود تأكيد لذلك من قبل مصدر رسمي في البلدين.

كذلك نقل موقع (مراسلون) الموالي لنظام الأسد المعلومة بذات الصيغة التي نشرها موقع قناة العالم، وذلك في خبر بعنوان "طائرة من دولة صديقة ستساهم في إطفاء حرائق سوريا المستمرة". 


 دحض الادعاء

أجرت منصة (تأكد) بحثاً عن الخبر المتداول والذي يزعم أن "الطيران العراقي استأذن السلطات السورية لعبور الأجواء من أجل المشاركة بعملية إطفاء حرائق الغابات في سوريا"، ولم تجد أي مصدر له سوى الصفحات التي نسبت الادعاء لقناة (سكاي نيوز).

وخلال البحث عن الخبر المذكور على موقع قناة (سكاي نيوز) ومعرفاتها بمواقع التواصل الاجتماعي، لم نعثر لأيّ نتائج متعلقة.

وتوصلت (تأكد) إلى تصريح لمدير عام الدفاع المدني العراقي اللواء كاظم بوهان، نشره موقع (بغداد اليوم الإخباري العراقي)، ونفى فيه بوهان مشاركة فرق عراقية في إخماد الحرائق المندلعة في سوريا، لكنه عبر عن استعداد فرق الدفاع المدني العراقي تقديم المساعدة.

مواضيع متعلقة 

وبالبحث عن تصريحات المسؤولين في نظام الأسد حول مشاركة دول أخرى في عملية إخماد الحرائق المستمرة في غابات سوريا مؤخراً، توصلت منصة (تأكد) لتصريح أدلى به وزير الزراعة في حكومة النظام (محمد حسان قطنا) لإحدى الإذاعات المحلية في التاسع من الشهر الجاري قال فيه: "هناك طائرة من الدول الصديقة ستعمل يوم غد وحمولتها من المياه جيدة وستساهم بشكل كبير"، دون أن يحدد تبعية الطائرة، إلا أنه لم يشر إلى أن الطائرة تتبع لدولة عربية.

ونشر مراسل وكالة "ANHH" الأبخازية في سوريا، أوليغ بلوخين، عبر قناته في "تيلجرام"، تسجيلاً مصوراً يظهر مساهمة مروحيات روسية في إطفاء الحرائق المندلعة في الساحل السوري وأرياف حماة وحمص، وأظهر التسجيل قيام مروحيات روسية بنقل المياه من البحر وإلقائها على مساحات من الحرائق المستمرة في الغابات السورية.

الاستنتاج

- مدير عام الدفاع المدني العراقي نفى مشاركة أي فرق عراقية بإخماد الحرائق المندلعة في سوريا.

- لم يعلن نظام الأسد عن تلقيه إذن من العراق لدخول الأجواء السورية أو المشاركة بعمليات إخماد حرائق الغابات.

- وزير الزراعة التابع لنظام الأسد تحدث عن نية دولة وصفها بـ "الصديقة" إرسال طائرة واحدة للمشاركة بعمليات إخماد حرائق الغابات.