فيديو ستوري

تضليل



تداول مستخدمون على موقع (فيسبوك) ادعاءً بأن "هارون أنور الأسد ابن عم رئيس النظام السوري غيّر اسمه إلى هارون أنور عيسى وأنه يقيم في اليونان"، مستندين على صورة لقيد مدني إلكتروني، إلا أن نتائج البحث أثبتت أن الصورة معدلة رقمياً ومصدرها صفحة ساخرة على (فيسبوك).

تداول مستخدمون على موقع (فيسبوك) ادعاءً بأن "هارون أنور الأسد ابن عم رئيس النظام السوري غيّر اسمه إلى هارون أنور عيسى وأنه يقيم في اليونان"، مستندين على صورة لقيد مدني إلكتروني، إلا أن نتائج البحث أثبتت أن الصورة معدلة رقمياً ومصدرها صفحة ساخرة على (فيسبوك).


صورة القيد المدني المتداولة

ما حقيقة صورة القيد المدني التي تظهر أن هارون أنور الأسد غيّر اسمه؟

فريق التحرير   الاثنين 15 آذار 2021

فريق التحرير   الاثنين 15 آذار 2021

الادعاء

 تداول مستخدمون على موقع (فيسبوك) ادعاءً بأن "هارون أنور الأسد ابن عم رئيس النظام السوري غيّر اسمه إلى هارون أنور عيسى وأنه يقيم في اليونان"، مستندين على صورة لقيد مدني إلكتروني.

الكاتب السوري المعارض ماهر شرف الدين، نشر عبر صحفته الرسمية بموقع (فيسبوك) الادعاء المشار إليه مساء الأحد 14 آذار/مارس وأرفقه بصورة لقيد مدني إلكتروني يتضمن معلومات شخصية لهارون أنور الأسد الذي قال إنه غيّر اسمه ليصبح هارون أنور عيسى.

وحظي منشور الكاتب المذكور بتفاعل ملحوظ بلغ أكثر من 120 مشاركة ونحو 4200 تفاعل ومئات التعليقات، كما ساهمت صفحات أخرى بنشر الادعاء ويمكن الاطلاع على عينة منها نهاية هذه المادة.

اقرأ أيضاً: قراران مفبركان حول قضية رامي مخلوف

دحض الادعاء

أجرت منصة (تأكد) بحثاً عكسياً للتحقق من الصورة التي استند عليها في الادعاء القائل بأن هارون أنور الأسد غيّر اسمه إلى هارون أنور عيسى، وأظهرت نتائج البحث صورة أخرى مطابقة منشورة على صفحة سوريّة عامة ساخرة.

الصفحة التي نشرت الصورة ظهر يوم الأحد 14 آذار/مارس الجاري تحمل اسم (نعم لرامي مخلوف) في منشور ادعت فيه أن "هارون الأسد أصبح المواطن هارون أنور عيسى بعد أن وصل إلى اليونان".

ورصدت (تأكد) العديد من الادعاءات التي نُشرت في أوقات سابقة بناء على قرارات رسمية اتضح أنها مزورة لاحقاً ومصدرها الصفحة ذاتها. 

اقرأ أيضاً: هل رفض محافظ اللاذقية طلب تنظيم وقفة احتجاجية ضد السياسات الحكومية في سوريا؟

وقادنا البحث العكسي باستخدام (غوغل) إلى صورة أخرى لقيد هارون أنور الأسد منشورة على موقع صحيفة (زمان الوصل) السورية بتاريخ 23 كانون الثاني/يناير 2018 في مادة حملت عنوان "  جرائم بالجملة.. دفعة جديدة لم تنشر من قبل لسجلات آل الأسد".

وبإجراء مطابقة لصورة القيد التي أرفقتها الصحيفة السورية للمدعو هارون أنور الأسد مع الصورة المتداولة من قبل مصادر الادعاء، تبين أنها مطابقة بكل شيء ما عدا "النسبة، نسبة الأب، ونسبة الأم" الأمر الذي يؤكد أن الصورة المتداولة عُدِلت بواسطة أحد برامج تعديل الصور.


الاستنتاج

  1. الادعاء  بأن هارون أنور الأسد غيّر اسمه إلى هارون أنور عيسى غير صحيح.
  2. الادعاء بأن هارون الأسد يقيم في اليونان غير مؤكد.
  3. الصورة المتداولة للقيد المدني الإلكتروني للمذكور معدلة رقمياً.
  4. المصدر الأول الذي نشر صورة القيد المدني الإلكتروني مع الادعاء بأنه يقيم في اليونان صفحة ساخرة.
  5. هذه المادة أدرجت في قسم (تضليل) الذي يضم محتوى يتضمن مزيجاً من الحقائق والأكاذيب بحسب (منهجية تأكد).

أعد هذه المادة الزميل عروة السوسي في إطار برنامج (زمالة تأكد) 2021.

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق