gif

فيديو ستوري

تلاعب بالحقائق



تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورتين ادعوا أنهما لحافلة كانت تقودها امرأة تعرضت لحادث انقلاب في إفريقيا، إلا أن الادعاء غير صحيح، والحافلة التي تعرضت للحادث كان يقودها رجل.

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورتين ادعوا أنهما لحافلة كانت تقودها امرأة تعرضت لحادث انقلاب في إفريقيا، إلا أن الادعاء غير صحيح، والحافلة التي تعرضت للحادث كان يقودها رجل.


صورة الحافلة بعد الحادثة | إنترنت

هذه الحافلة التي تعرضت لحادث انقلاب لم تكن تقودها امرأة

أحمد بريمو   الاثنين 19 نيسان 2021

أحمد بريمو   الاثنين 19 نيسان 2021

الادعاء

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي صورتين ادعوا أنهما لحافلة كانت تقودها امرأة تعرضت لحادث انقلاب في إفريقيا.

الصورتان انتشرتا مع منشور يقول إن "رجل إفريقي نشر صورته معبرا عن سعادته بركوب حافلة تقودها امرأة لأول مرة في حياته، بعد عشر دقائق نفس الرجل نشر صورته الثانية".

وحظيت الصورتان المشار إليهما بانتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي من قبل صفحات عامة وحسابات شخصية، يمكن الاطلاع على عينة منها في جدول مصادر الادعاء نهاية المادة.



اقرأ أيضاً: هذا الرجل تعرض للطعن في شجار ببغداد ولم تطعنه زوجته في منبج

دحض الادعاء

أجرت منصة (تأكد) بحثاً عكسياً عن الصورتين اللتين تظهران رجلاً إفريقياً وخلفه حافلة منقلبة للتحقق من الادعاء الذي رافق انتشارهما بأن امرأة كانت تقود الحافلة التي تعرضت للحادث، فتبين أن الادعاء غير صحيح.

وأظهرت نتائج البحث العكسي على محرك (غوغل) أن الصورتين التقطهما رجل إفريقي كان على متن حافلة انقلبت في موزمبيق في شهر تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2018، وتسبب الحادث بوقوع قتلى وجرحى في صفوف الركاب.

سائق تلك الحافلة رجل يدعى أميس موسى/ Amisse Mussa  قال في تصريح نقلته صحيفة (mirror) البريطانية إن "سبب الحادث هو عطل ميكانيكي جعل من المستحيل التحكم في السيارة"، إلا أن بعض الركاب أبلغوا عن السائق لقيادته بسرعة كبيرة وادعوا أنه تجاهل الطلبات المتكررة للإبطاء.

يشار إلى أن الصورتين المشار إليهما تنتشران على مواقع التواصل الاجتماعي بشكل متكرر مع الادعاء ذاته منذ العام 2018.



اقرأ أيضاً: هذه الصورة ليست لرجل أحرقته زوجته في سوريا بعد أن اكتشفت خيانته لها


الاستنتاج

  1. الحافلة التي تعرضت لحادث انقلاب في الصورتين لم تكن تقودها امرأة.

  2. حادثة انقلاب الحافلة التي تظهر في الصورتين حصلت عام 2018 في موزمبيق.

  3. سائق الحافلة رجل يدعى أميس موسى.

  4. هذه المادة أدرجت في قسم (تلاعب بالحقائق) الذي يعتمد على حقائق لكن يتم توظيفها في سياق غير صحيح بما يؤدي إلى عكس هذه الحقائق بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   مورمبيق

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة


نستخدم ملفات تعريف ارتباطية (كوكيز) خدماتنا لك. نجد معلومات إضافية حول ذلك في سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
موافق