فيديو ستوري

تضليل



تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً زعموا أنه يظهر تقدم شبان أردنيين نحو الحدود الفلسطينية بالتزامن مع وصول مئات الأردنيين إلى منطقة الكرامة الأردنية بالأغوار دعماً للشعب الفلسطيني، إلا أن التسجيل المشار إليه من الحدود السورية، ويعود تاريخه للعام 2011.

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً زعموا أنه يظهر تقدم شبان أردنيين نحو الحدود الفلسطينية بالتزامن مع وصول مئات الأردنيين إلى منطقة الكرامة الأردنية بالأغوار دعماً للشعب الفلسطيني، إلا أن التسجيل المشار إليه من الحدود السورية، ويعود تاريخه للعام 2011.


تقدم شبان أردنيين نحو الحدود الفلسطينية | فيديو لسياق آخر

هذا التسجيل لا يظهر عبور الأردنيين الحدود نحو فلسطين

أحمد بريمو   الجمعة 14 أيار 2021

أحمد بريمو   الجمعة 14 أيار 2021

الادعاء

تداول مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً زعموا أنه يظهر تقدم شبان أردنيين نحو الحدود الفلسطينية، بالتزامن مع وصول مئات الأردنيين اليوم الجمعة 14 أيار/مايو إلى منطقة الكرامة الأردنية بالأغوار دعماً للشعب الفلسطيني.

تقدم شبان أردنيين نحو الحدود الفلسطينية | فيديو لسياق آخر


تسجيل المشار إليه يظهر عبور عشرات الأشخاص منطقة بدت كأنها حدودية سيراً على الاقدام، وهم يرفعون أعلام دولة فلسطين وهم يرددون شعارات غير مفهومة، في وقت يثنيهم المصور وأشخاص آخرين حوله عليهم عن التقدم أكثر بسبب وجود ألغام.

تقدم شبان أردنيين نحو الحدود الفلسطينية | فيديو لسياق آخر


وحظي التسجيل بمشاركة واسعة على موقعي فيسبوك وتويتر تزامناً مع انتشار صور وتسجيلات أخرى لمتظاهرين أردنيين يتوجهون نحو الحدود الأردنية الفلسطينية تعبيراً عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني عقب تصعيد الاحتلال الإسرائيلي ضدهم وسقوط قتلى وجرحى في غارات استهدفت قطاع غزة خلال الأيام الثلاثة الماضية.

اقرأ أيضاً:

برج القاهرة لم يُضأ بعلم فلسطين تضامناً مع غزة

الممثلة الهوليودية كريستين ستيوارت لم ترتد الكوفية ولم تعلن دعمها للشعب الفلسطيني

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً للتحقق من صحة التسجيل الذي نُشر على أنه يظهر عبور متظاهرين أردنيين الحدود نحو الأراضي الفلسطينية، فتبين أنه مضلل.

وبحسب النتائج التي حصلت عليها المنصة -بالاستعانة بأداة InVID التي تعتمد على تجزئة التسجيلات المصورة لعدة لقطات والبحث عنها اعتماداً على تقنية البحث العكسي- تبين أن التسجيل منشور على شبكة الإنترنت منذ العام 2011.

ويعود التسجيل لشهر أيار/مايو 2011 حين حاول متظاهرون سوريون وفلسطنيين من سكان المخيمات في سوريا عبور السياج الحدودي من أجل الدخول إلى هضبة الجولان المحتلة، قبل أن يمنعهم جيش الاحتلال الإسرائيلي من ذلك، وقتل اثنين وفق ما أعلن التلفزيون السوري الرسمي.



ونقلت شبكة BBC عن وكالة رويترز وقتذاك تصريحاً لمسؤول إسرائيلي اتهم خلاله النظام السوري بخلق أزمة على الحدود، وعلق قائلاً: "يبدو أن هذه محاولة فاضحة من القيادة السورية لخلق أزمة متعمَّدة على الحدود من أجل تحويل الانتباه عن المشاكل الحقيقية التي يواجهها النظام في بلاده".

الحدود الاردنية

احتشد مئات الأردنيين اليوم الجمعة -في منطقة الكرامة قرب الحدود الأردنية الفلسطينية نصرة للشعب الفلسطيني- وعبر المشاركون عن غضبهم تجاه عدوان الاحتلال الاسرائيلي على غزة، والانتهاكات التي تمارسها قوات الاحتلال في المسجد الأقصى المبارك وحي الشيخ جراح في القدس المحتلة والداخل الفلسطيني.

وطالب المتظاهرون بطرد سفير الاحتلال الاسرائيلي من الأردن، كما هتف المتظاهرون بعبارات ضد الاحتلال الاسرائيلي، مستنكرين العدوان على قطاع غزة والانتهاكات في المسجد الأقصى والقدس، كما طالبوا بفتح الحدود.

وبث ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً وتسجيلات تظهر مئات المتظاهرين وهم يرددون شعارات للمطالبة بفتح الحدود ووقف العدوان الإسرائيلي على غزة.

واتهم نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي السلطات الأردنية بتفريق حشود المتظاهرين قرب الحدود الفلسطينية الأردنية عبر إطلاق أعيرة نارية بالهواء، إلا أن مديرية الأمن العام الأردنية نفت صحة الادعاء، مشيرة إلى أن "القوة الأمنية الموجودة في منطقة الشونة الجنوبية، تعاملت بالقوة المناسبة مع عدد محدود من الأشخاص دخلوا مزارع في الشونة الجنوبية وتعدوا على الممتلكات الخاصة".

وكانت مديرية الأمن العام قد أكدت في بيان سابق لها أن "وجود كوادر الشرطة والدرك في موقع الفعالية هو لحفظ الأمن والنظام، وتقديم الخدمات الأمنية والإنسانية في المكان".

اقرأ أيضاً:

هذه الصورة معدلة ولا تظهر "أهرامات الجيزة تتزين بعلم فلسطين"

هذه الصورة ليست لـ "طفل فلسطيني يمسح دماء أسرته التي قتلها الاحتلال في غزة"


الاستنتاج

  1. التسجيل المتداول ليس لعبور متظاهرين أردنيين الحدود نحو الأراضي الفلسطينية مؤخراً.

  2. يعود تاريخ التسجيل للعام 2011 حين حاول متظاهرون سوريون وفلسطينين من سكان المخيمات بسوريا عبور السياج الحدودي نحو هضبة الجولان السوري المحتلة.

  3. هذه المادة أدرجت في قسم (تضليل) الذي يتضمن مزيجاً من الحقائق والأكاذيب بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء
  • تويتر 1 2 3
  • فيسبوك

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   الأردن

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من إسرائيل والعرب


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات