فيديو ستوري

تضليل



انتشرت على مواقع التواصل صورة لرجل أفغاني بالزي التقليدي يحمل بيديه قطعتين من الآيس كريم، وادّعِي أنها "تعود لمقاتل من طالبان يوزع الآيس كريم احتفالا بسيطرة الحركة على الحكم في البلاد"، إلا أن الصورة قديمة تعود لرجل أفغاني وليس لها علاقة بحركة طالبان.

انتشرت على مواقع التواصل صورة لرجل أفغاني بالزي التقليدي يحمل بيديه قطعتين من الآيس كريم، وادّعِي أنها "تعود لمقاتل من طالبان يوزع الآيس كريم احتفالا بسيطرة الحركة على الحكم في البلاد"، إلا أن الصورة قديمة تعود لرجل أفغاني وليس لها علاقة بحركة طالبان.


الصورة المرفقة بالادعاء

صورة لـ "مقاتل من حركة طالبان يوزع الآيس كريم احتفالا" .. ما حقيقتها؟

آرام العبد الله   الأربعاء 18 آب 2021

آرام العبد الله   الأربعاء 18 آب 2021

الادعاء

نشرت عدة حسابات شخصية يوم أمس الثلاثاء 17 آب/أغسطس على فيسبوك صورة تظهر رجلاً أفغانياً بالزي التقليدي يحمل قطعتين من الآيس كريم بيديه.

"مقاتل من طالبان يوزع الآيس كريم احتفالا بسيطرة طالبان على أفغانستان" | ادعاء مضلل

وادعى ناشروها أنها "تعود لمقاتل أفغاني يوزع الآيس كريم بعد سيطرة حركة  طالبان على أفغانستان"، ورافقتها منشورات تهكمية وساخرة.

وهناك من ادعى أنَّ "حركة طالبان توزع الآيس كريم على المواطنين"، إضافة لربط الصورة على أنها لمقدم برامج الأطفال الجديد في تلفزيون افغانستان.

اقرأ أيضا:

هل دخل قيادي في طالبان قصر كابل بعد 20 عاما من دخوله إليه مقيدا بالسلاسل؟

هل يظهر هذا الفيديو هروب مدنيين من كابل بعد سيطرة طالبان عليها؟

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثا عكسيا للتحقق من صحة الادعاء والصورة المرفقة معه، فتبيّن أنَّه مضلل، وأنَّ الصورة المرفقة بالادعاء قديمة وتعود للعام 2002، وليس لها علاقة بحركة طالبان.

حيث أظهرت النتائج أنَّ الصورة ملتقطة من قبل المصور الأمريكي ستيف ماكوري، ونشرها على حساباته الشخصية في فيسبوك و تويتر بتاريخ 28 حزيران/يونيو الماضي.

وعنون المصور الأمريكي صورته "رجل يشتري الآيس كريم لأطفاله في بولي خومري، أفغانستان 2002".

وقاد البحث أيضا إلى نتائج تؤكد أن ستيف كوري يوثق بالصور الصراعات والثقافات المتلاشية والتقاليد القديمة والثقافة المعاصرة على حد سواء.

ويشار إلى أنه في السادس عشر من شهر آب/أغسطس الحالي سيطرت حركة طالبان على أفغانستان، وعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يوم الإثنين الماضي جلسة حول الوضع في أفغانستان، وذلك على خلفية مغادرة رئيس البلاد أشرف غني وإعلان استقالته وسيطرة طالبان على القصر الرئاسي ومعظم البلاد.

اقرأ أيضا:

هل قال ذبيح الله مجاهد إن تركيا تعاملنا مثل المعارضة السورية؟

هل تظاهر سوريون احتجاجا على هجرة الأفغان إلى تركيا؟


الاستنتاج

  1. الادعاء أنَّ الصورة تعود لمقاتل من حركة طالبان مضلل.

  2. الصورة المرفقة بالادعاء قديمة وتعود لرجل أفغاني صوَّرت بالعام 2002.

  3. هذه المادة أدرجت في قسم (تضليل) الذي يضم محتوى يتضمن مزيجاً من الحقائق والأكاذيب بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   أفغانستان


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق