فيديو ستوري

خطأ



نشرت مواقع إخبارية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة مع خبر يتحدث عن استهداف سلاح الجو "الإسرائيلي" مطار الضبعة العسكري التابع لقوات الأسد بريف حمص، إلا أن الصورة في الحقيقة لضربات سلاح الجو التابع لنظام الأسد ضد مجموعات تابعة لتنظيم "داعش" في مخيم اليرموك.

نشرت مواقع إخبارية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة مع خبر يتحدث عن استهداف سلاح الجو "الإسرائيلي" مطار الضبعة العسكري التابع لقوات الأسد بريف حمص، إلا أن الصورة في الحقيقة لضربات سلاح الجو التابع لنظام الأسد ضد مجموعات تابعة لتنظيم "داعش" في مخيم اليرموك.


هذه الصورة لمخيم اليرموك وليست لمطار الضبعة

هذه الصورة لمخيم اليرموك وليست لمطار الضبعة

ضرار خطاب ضرار خطاب   الجمعة 25 أيار 2018

ضرار خطاب ضرار خطاب   الجمعة 25 أيار 2018

نشرت مواقع إخبارية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمنطقة بدت أنها تتعرض للقصف وقد نشبت فيها الحرائق.

وأرفق الناشرون الصورة بخبر عن استهداف سلاح الجو "الإسرائيلي" مطار الضبعة العسكري التابع لقوات الأسد بريف حمص، في حين لم ينشر الإعلام الرسمي التابع لنظام الأسد أي مواد مصورة عن الاستهداف.

تود تأكد أن تلفت عناية المتابعين، إلى ان الصورة التي انتشرت مرفقة بخبر الضربة "الإسرائيلية" تُظهر في الحقيقة ضربات سلاح الجو التابع لنظام الأسد ضد مجموعات تابعة لتنظيم "داعش" في مخيم اليرموك، حسب وصف وكالة "غيتي إيميجز"، وهي ملتقطة بعدسة المصور رامي السيد.

وكانت وكالة "سانا" التابعة لنظام الأسد قالت إن الدفاعات الجوية السورية تصدت مساء الخميس لعدوان صاروخي على أحد المطارات العسكرية في المنطقة الوسطى ومنعته من تحقيق أهدافه، دون نشر صور أو تسجيلات مصورة متعلقة بالموضوع.


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


كلمات مفتاحية: مخيم اليرموك مطار الضبعة


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق