فيديو ستوري

تضليل



نشر موقع روسيا اليوم تقريراً ادعى فيه أن أكثر من 1,7 مليون سوري عبروا عن رغبتهم بالعودة إلى وطنهم من 9 بلدان في العالم ناسباً تلك الأرقام للأمم المتحدة، إلا أن نتائج البحث أظهرت أن الأرقام مصدرها "مركز استقبال وتوزيع اللاجئين" الذي أنشأته وزارة الدفاع الروسية في سوريا قبل نحو شهرين.

نشر موقع روسيا اليوم تقريراً ادعى فيه أن أكثر من 1,7 مليون سوري عبروا عن رغبتهم بالعودة إلى وطنهم من 9 بلدان في العالم ناسباً تلك الأرقام للأمم المتحدة، إلا أن نتائج البحث أظهرت أن الأرقام مصدرها "مركز استقبال وتوزيع اللاجئين" الذي أنشأته وزارة الدفاع الروسية في سوريا قبل نحو شهرين.


معلومات صادرة عن مركز روسي تنسبها "روسيا اليوم" للأمم المتحدة

ضرار خطاب   الجمعة 07 أيلول 2018

ضرار خطاب   الجمعة 07 أيلول 2018

نشر موقع روسيا اليوم تقريراً بعنوان "1.7 مليون لاجئ سوريا يرغبون بالعودة إلى الوطن" قال فيه إن أكثر من 1,7 مليون سوري عبروا عن رغبتهم بالعودة إلى وطنهم من 9 بلدان في العالم، ومعظمهم من لبنان وتركيا وألمانيا.

ونشر حساب "روسيا اليوم على إنستاغرام" تصميم "إنفوغرافيك" تضمن أرقاماً وإحصائيات حول الموضوع نفسه، ونسب الموقع تلك الأرقام للأمم المتحدة، ونقلت صحف ومواقع إلكترونية تلك المعلومات عن "روسيا اليوم" ناسبة إياها أيضاً للأمم المتحدة.


وبعد مراجعة ورصد مواقع ومعرفات الأمم المتحدة الرسمية، نؤكد أن الرقم المتعلق باللاجئين الذين يرغبون بالعودة إلى سوريا لم يصدر عن الأمم المتحدة، وإنما صدر عن مركز استقبال وتوزيع اللاجئين الذي أنشأته وزارة الدفاع الروسية في سوريا قبل نحو شهرين.


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق