gif

فيديو ستوري

عنوان مضلل



زعمت مواقع إخبارية عربية أن جمعية الأطباء التركية وصفت الأوضاع الراهنة في تركيا بأنها اغتيال جماعي، ونسبت الزعم المشار إليه لوكالة (رويترز)، إلا أن الزعم مضلل، والتوصيف الوارد فيه لم تذكره (رويترز) ولا (جمعية الأطباء التركية).

زعمت مواقع إخبارية عربية أن جمعية الأطباء التركية وصفت الأوضاع الراهنة في تركيا بأنها اغتيال جماعي، ونسبت الزعم المشار إليه لوكالة (رويترز)، إلا أن الزعم مضلل، والتوصيف الوارد فيه لم تذكره (رويترز) ولا (جمعية الأطباء التركية).


مدخل أحد المشافي التركية | تأكد

هل وصفت جمعية الأطباء التركية الوضع الصحي في البلاد بـ"الاغتيال الجماعي"؟

نجم الدين النجم   السبت 27 آذار 2021

نجم الدين النجم   السبت 27 آذار 2021

الادعاء

زعمت مواقع إخبارية عربية أن جمعية الأطباء التركية وصفت الأوضاع الراهنة في تركيا بأنها اغتيال جماعي، ونسبت الزعم المشار إليه لوكالة (رويترز).

 موقع قناة (العربية) نشر اليوم السبت 27 آذار/مارس 2021 خبراً بعنوان: "جمعية الأطباء التركية: اغتيال جماعي في تركيا بسبب كورونا"، قال فيه إن "أكبر جمعية طبية في تركيا دعت الحكومة إلى تشديد قيود مكافحة مرض كوفيد-19 على أن تشمل الإجراءات فرض قيود على التحرك والاختلاط، معتبرة أن الحكومة غير قادرة على إدارة الجائحة ووصفت الأوضاع الراهنة في البلاد بأنها اغتيال اجتماعي".

ونقل الموقع ذاته الخبر الذي يتحدث عن الوضع الصحي في تركيا عن وكالة (رويترز) للأنباء، كما نشرت مواقع إلكترونية إخبارية عدة الخبر نقلاً عن موقع (العربية) بالعنوان المذكور أعلاه، ويمكن الاطلاع على عينة منها في جدول "مصادر الادعاء" نهاية المادة.

اقرأ أيضاً: قناة العربية تضلل متابعيها بمعلومات خاطئة حول مطار أتاتورك

دحض الادعاء

تتبعت (تأكد) الخبر المنشور للتحقق من التوصيف الوارد في عنوان الخبر على موقع (العربية)، والذي يقول: "جمعية الأطباء التركية: اغتيال جماعي في تركيا بسبب كورونا".

واطلعت (تأكد) على الخبر المنشور في وكالة (رويترز)، واتضح أن الوكالة لم تأتِ على ذكر توصيف جمعية الأطباء التركية للوضع الصحي بـ"الاغتيال الجماعي".

وجاء في متن الخبر المنشور بوكالة (روتيرز): "جمعية الأطباء التركية قالت إن الحكومة غير قادرة على إدارة الجائحة، ووصفت الأوضاع الراهنة في البلاد بأنها اغتيال اجتماعي".

وللتأكد، اطلعنا على التقرير الذي نشره موقع (جمعية الأطباء التركية) بهذا الشأن، وتبيّن أن الجمعية وصفت الوضع في البلاد بـ "sosyal cinayet" باللغة التركية، ويعني باللغة العربية "الاغتيال الاجتماعي" وليس "الجماعي".

لقطة شاشة من موقع جمعية الأطباء التركية

اقرأ أيضاً: ما حقيقة خبر اكتشاف إصابة بفيروس (كورونا) في بيت دعارة بإسطنبول؟


الاستنتاج

  1. عنوان الخبر المنشور بموقع قناة (العربية) مضلل وليس دقيقاً.
     
  2. لم تصف وكالة (رويترز) في خبرها -الذي نقلته قناة العربية- الوضع الصحي في تركيا بـ"الاغتيال الجماعي".

  3. الموقع الإلكتروني لـ(جمعية الأطباء التركية) وصف الوضع الصحي في البلاد بـ"الاغتيال الاجتماعي" وليس "الاغتيال الجماعي".

  4. هذه المادة أدرجت في قسم (عنوان مضلل) الذي يتضمن العنوان فيها محتوى مختلف عن المتن بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   تركيا


نستخدم ملفات تعريف ارتباطية (كوكيز) خدماتنا لك. نجد معلومات إضافية حول ذلك في سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
موافق