gif

في الميدان - صور

هذه الصورة ليست لمتطوعين التحقوا مؤخراً بالجيش الأرميني

  الجمعة 02 تشرين أول 2020

  • 813
  • 10-02

ليس لديك وقت

نشر مستخدمون على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، صورة تظهر ثلاثة أشخاص مسلحين ويرتدون الزي العسكري قالوا إنهم من عائلة واحدة "تطوعوا في الجيش الأرميني لمواجهة العدوان الأذربيجاني المدعوم من تركيا"، إلا أن الصورة المشار إليها منشورة منذ العام 2016.

الادعاء

نشرت صفحات عامة وحسابات شخصية داعمة لنظام بشار الأسد مؤخراً، صورة تظهر ثلاثة أشخاص مسلحين ويرتدون الزي العسكري مدعين أن الأشخاص الثلاثة من عائلة واحدة تطوعوا في الجيش الأرميني للقتال في صفوفه ضد القوات الأذرية خلال التوتر الأخير الذي أعلنت خلاله تركيا عن دعمها للقوات الأذرية ضد القوات الأرمينية.

الإعلامية السورية كنانة علوش الداعمة لنظام الأسد ومراسلة إحدى القنوات السورية الرسمية، نشرت مؤخراً الصورة المشار إليها عبر صفحتها العامة بموقع (فيسبوك) في منشور قالت فيه :"أب وابنه وحفيده يتطوعون في الجيش الارميني لمواجهة العدوان الاذربيجاني المدعوم من تركيا"، وحصد منشورها حتى الآن أكثر من 15 ألف إعجاب ونحو ألف تعليق و80 مشاركة.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً عن الصورة المشار إليها باستخدام تقنية البحث العكسي التي يوفرها موقع tineye للتحقق من صحة الادعاء الذي ترافق مع انتشارها، فتبين أن الصورة منشورة على شبكة الانترنت منذ العام 2016.

وأظهرت أقدم نتيجة بحث أن الصورة منشورة ضمن تغريدة لحساب روسي بموقع تويتر بتاريخ 12 أيار/مايو 2016، مع تعليق باللغة الروسية يقول "ثلاث أجيال من عائلة واحدة"، مع وسوم "# آرتساخ # قرابه # أرمينيا".

ولم يتسن لمنصة تأكد التحقق من الادعاء الذي يقول إن الأشخاص الثلاثة من عائلة واحدة، إلا أن نشر الصورة منذ العام 2016 ينفي أن تكون مرتبطة بالمواجهة الأخيرة بين أرمينيا وأذربيجان التي أعلنت تركيا عن وقوفها إلى جانبها ضد القوات الأرمينية.

الاستنتاج

- الصورة المتداولة على أنها حديثة، هي منشورة في الواقع على الانترنت منذ العام 2016


مواضيع متعلقة:

1-  هذه الصورة لا تثبت تواجد (أبو عمشة) و (فهيم عيسى) في أذربيجان

2- هؤلاء المقاتلون في أذربيجان، وليسوا في تركيا

3- هذه المروحية ليست أذربيجانية ولم تسقطها القوات الأرمينية

4- مسلح سوري مصاب في أذربيجان.. ما حقيقة هذا الفيديو؟