فيديو ستوري

تضليل



زعمت وسائل إعلام ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي أن "المغنية اللبنانية إليسا ارتدت درعا واقيا من الرصاص في حفلها الذي أقامته في العراق مؤخراً، وذلك خوفاً على حياتها" كما أن البعض نسب الادعاء لوكالة (فرانس برس)، إلا أن الوكالة الفرنسية لم تنشر الادعاء، والمطربة اللبنانية نفته عبر حسابها على موقع تويتر.

زعمت وسائل إعلام ومستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي أن "المغنية اللبنانية إليسا ارتدت درعا واقيا من الرصاص في حفلها الذي أقامته في العراق مؤخراً، وذلك خوفاً على حياتها" كما أن البعض نسب الادعاء لوكالة (فرانس برس)، إلا أن الوكالة الفرنسية لم تنشر الادعاء، والمطربة اللبنانية نفته عبر حسابها على موقع تويتر.


هل قالت فرانس برس إن "إليسا ارتدت درعا واقيا ضد الرصاص في حفلها ببغداد"؟
المغنية اللبنانية إليسا في حفلها الأخير في العاصمة العراقية بغداد

هل قالت فرانس برس إن "إليسا ارتدت درعا واقيا ضد الرصاص في حفلها ببغداد"؟

أحمد بريمو أحمد بريمو   الأحد 24 تشرين أول 2021

أحمد بريمو أحمد بريمو   الأحد 24 تشرين أول 2021

الادعاء

ادعت وسائل إعلام عربية ومستخدمون لمواقع التواصل أن "الفنانة اللبنانية أليسا ارتدت في حفلها الغنائي الأخير في العراق درعاً واقياً من الرصاص صممته شركة ألمانية خوفاً على حياتها".

حيث نسب مستخدمون على مواقع التواصل الادعاء المشار إليه إلى وكالة الأنباء الفرنسية (فرانس برس)، وأرفقوا ادعاءهم بصورة للمطربة اللبنانية أثناء وقوفها على منصة المسرح الذي أدت فيه الحفل في العاصمة العراقية بغداد.

"فرانس برس قالت إن إليسا كانت ترتدي درعا واقيا ضد الرصاص في حفلها الأخير ببغداد" | ادعاء كاذب

في حين نقلت قناة الجديد اللبنانية عن وسائل إعلام عراقية -لم تسمها- أن "إليسا ارتدت خلال حفلها درعاً واقيا من الرصاص صُمم خصيصا لها من قبل شركة ألمانية".

"إليسا ترتدي درعاً واقياً من الرصاص في حفلها الأخير في العراق" | ادعاء غير مؤكد

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً باستخدام كلمات مفتاحية مرتبطة بالادعاء بأن "وكالة فرانس برس ذكرت أن أليسا ارتدت خلال حفلها الغنائي الأخير في بغداد درعاً واقياً من الرصاص صممته شركة ألمانية"، فلم تعثر على نتائج داعمة له.

وشمل البحث موقع وكالة الأنباء الفرنسية (فرانس برس) التي تعرف اختصاراً بـ (AFP)، ومعرفاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك و تويتر، دون العثور على معلومات مرتبطة بسياق الادعاء.

هل ارتدت إليسا درعاً واقياً ضد الرصاص في بغداد؟

كذبٌت المطربة اللبنانية أليسا الادعاء خلال تغريدة نشرتها عبر حسابها على موقع تويتر صباح اليوم الأحد 24 تشرين الأول/أكتوبر الجاري، ووصفت الكلام الذي تحدث عن ارتدائها درعا واقيا بـ "السخيف وأنه لا يحمل أي مصداقية".

في المقابل، نقلت صحيفة الوطن المصرية عن مصدر قالت إنه كان ضمن المسؤولين عن تنظيم الحفل تأكيداً بأن "إليسا ارتدت درعا واقياً ضد الرصاص كإجراء ضروري، خاصة أن الحفل يقام على مسرح مفتوح".

وقالت الصحيفة إن المصدر -الذي لم تسمه- اعتبر ارتداءها للدرع لا يتنافى مع شعورها بالأمان، قائلا: "الشعور بالأمان لا يتنافى مع الحيطة والحذر الذي يعتبر شيء مطلوب وضروري، ولا يخفى على أحد أن الوضع في العراق غير مستقر بشكل كافٍ، ولذلك يجب أن نكون على أتم الاستعداد لذلك".

وأظهرت لقطات نشرها مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي المغنية اللبنانية أثناء خروجها من المسرح وهي محاطة بعدد كبير من رجال الحماية الشخصية، الأمر الذي أكدته أليسا في تغريدتها المرفقة، مشيرة إلى أن هذه الاجراءات تتبعها بشكل دائما في جميع البلدان.



الاستنتاج

  1. الادعاء بأن "وكالة فرانس برس قالت إن أليسا ارتدت درعا واقيا من الرصاص في حفلها الأخير في العراق" ملفق.

  2. المطربة اللبنانية نفت عبر حسابها على موقع تويتر الادعاء وقالت إنه "سخيف ولا يحمل أي مصداقية".

  3. صحيفة مصرية نقلت عن مصدر -لم تسمه- تأكيداً بأن إليسا ارتدت درعا واقيا خلال الحفل.

  4. لم يتسن لمنصة (تأكد) التحقق فيما إن كانت  إليسا ترتدي درعا واقيا من الرصاص خلال حفلها الأخير أم لا.

  5. أظهرت مقاطع مصورة أن المغنية اللبنانية خرجت من المسرح محاطة بعدد كبير من رجال الحماية الشخصية.

  6. هذه المادة أدرجت في قسم (تضليل)، بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   العراق


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق