فيديو ستوري

كذب



تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة صورة من جامعة البعث في حمص زعم أنها تظهر "عبارة قالها عضو مجلس الشعب التابع للنظام السوري خلال مداخلة متلفزة حول دعم الغزو الروسي لأوكرانيا"، إلا أنّ الصورة معدّلة رقمياً.

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة صورة من جامعة البعث في حمص زعم أنها تظهر "عبارة قالها عضو مجلس الشعب التابع للنظام السوري خلال مداخلة متلفزة حول دعم الغزو الروسي لأوكرانيا"، إلا أنّ الصورة معدّلة رقمياً.


هذه الصورة معدّلة ولا تظهر عبارة خالد العبود حول الغزو الروسي لأوكرانيا

هذه الصورة معدّلة ولا تظهر عبارة خالد العبود حول الغزو الروسي لأوكرانيا

محمد العلي محمد العلي   الجمعة 11 آذار 2022

محمد العلي محمد العلي   الجمعة 11 آذار 2022

الادعاء

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي صورة زُعم أنها تظهر لافتة رُفعت في جامعة البعث بحمص خلال وقفة جاءت دعماً للغزو الروسي لأوكرانيا، وتظهر عبارة قالها -عضو مجلس الشعب التابع للنظام السوري خالد العبود- مؤخراً.

حيث نشر (Firas Tlass) على موقع فيسبوك، يوم السبت 10 مارس/آذار، صورةً تُظهر أشخاصاً يحملونَ لافتة كُتب عليها "قلو القصة 123 قلو اتكلوا على الله" نَاسبين المقولة إلى رئيس النظام السوري بشار الأسد.

صورة لافتة رفعت في جامعة البعث بحمص | ادعاء مضلل
صورة لافتة رفعت في جامعة البعث بحمص | ادعاء مضلل

وحازتِ الصورة على انتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات الدردشة تطلعون على عينة منها في جدول مصادر الادعاء نهاية المادة.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً للتحقق من صحة الادعاء الذي يزعم رفع لافتة تظهر عبارة خالد العبود حول الغزو الروسي لأوكرانيا التي زعم فيها أن القيادة الروسية استشارت الأسد قبل بدء الغزو، فتبيّن أنَّها غير صحيحة ومعدلة رقمياً.

صورة اللافتة بعد التعديل - صورة اللافتة قبل التعديل
صورة اللافتة بعد التعديل - صورة اللافتة قبل التعديل

وتبين عبر البحث باستخدام محرك البحث العكسي Google أنّ الصورة المتداولة غير صحيحة حيث قاد البحث إلى صفحة (الإعلام الإلكتروني في جامعة البعث) على فيسبوك ونشرت مجموعة صور بتاريخ 8 مارس/ آذار، بينها الصورة اللافتة الأصلية التي كتب عليها "ما يحصل اليوم هو تصحيح للتاريخ وإعادة التوازن إلى العالم".

يذكر أنّ العبارة المتداولة على أنّها من أقوال رئيس النظام السوري بشار الأسد وردت في حوار متلفز لـ -عضو مجلس الشعب التابع للنظام خالد العبود-، بتاريخ 28 شباط/ فبراير الفائت، حيث اعتبر أنّ تحليله يشير إلى أنّ زيارة وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إلى دمشق قبل الحرب الروسية على أوكرانيا هي رسالة إلى استشارة بشار الأسد بالعملية قبل حدوثها.

حرب المعلومات المضللة

ترافقت الحرب الروسية على أوكرانيا مع انتشار سيل من المواد المضللة والكاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي، بينها مقاطع فيديو تصور صراعات قديمة ومشاهد من أفلام سينما وحتى معارك من ألعاب فيديو كما لو كانت تعرض لقطات حية عما يجري ميدانياً في الحرب التي فرضتها روسيا على جارتها.

ويعمل فريق منصة (تأكد) منذ إطلاق الرصاصة الأولى في الحرب على التصدي لتلك المعلومات المضللة، وبهذا السياق أنشأت المنصة قسما جديداً أضيف إلى قسم (ملفات ساخنة) تحت اسم (الغزو الروسي لأوكرانيا) تضمن فيه كافة المواد التي ترصدها المنصة وتنشر تصحيحات عنها.


الاستنتاج

  1. صورة تظهر عبارة خالد العبود خلال وقفة تأييد الحرب الروسية على أوكرانيا غير صحيحة.
  2. الصورة معدلة رقيماً وتظهر عبارة قالها رئيس النظام بشار الأسد في خطاب سابق.
  3. هذه المادة أدرجت في قسم (كذب) بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الغزو الروسي لأوكرانيا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق