فيديو ستوري

تضليل



تداولت صفحات وحسابات بمواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً، زُعم أنه يصوّر رتلاً عسكرياً للقوات التركية، يدخل إلى الأراضي السورية عبر معبر باب السلامة الحدودي، إلا أن هذا الادعاء غير صحيح.

تداولت صفحات وحسابات بمواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً، زُعم أنه يصوّر رتلاً عسكرياً للقوات التركية، يدخل إلى الأراضي السورية عبر معبر باب السلامة الحدودي، إلا أن هذا الادعاء غير صحيح.


ما حقيقة الفيديو المتداول لدخول رتل عسكري تركي إلى سوريا من "باب السلامة"؟
لقطات من التسجيل المتداول مع الادعاء

ما حقيقة الفيديو المتداول لدخول رتل عسكري تركي إلى سوريا من "باب السلامة"؟

نجم الدين النجم نجم الدين النجم   الخميس 26 أيار 2022

نجم الدين النجم نجم الدين النجم   الخميس 26 أيار 2022

الادعاء: 

نشرت صفحات وحسابات بمواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً، أمس الأربعاء 25 أيّار/مايو 2022، زُعم أنه يصوّر رتلاً عسكرياً للقوات التركية، يدخل إلى الأراضي السورية عبر معبر باب السلامة الحدودي في مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي.

وادّعت بعض الحسابات والصفحات أن الرتل العسكري دخل إلى شمالي حلب، ويضم عربات عسكرية مصفّحة وعربات أُخرى منوّعة.

دخول رتل عسكري للجيش التركي من معبر السلامة بريف حلب الى الداخل السوري.
دخول رتل عسكري للجيش التركي من معبر السلامة الداخل السوري | تضليل

ولقي التسجيل انتشاراً ملحوظاً  في موقعي "فيسبوك" و"تويتر"، وتداولته حسابات تحظى بالمتابعة، مثل حساب مراسل قناة "الميادين" خالد اسكيف، في "تويتر". بإمكانك الاطلاع على الحسابات والصفحات التي تداولت التسجيل في جدول مصادر الادّعاء أسفل المادة.

سياق الادعاء

ويأتي تداول التسجيل المصوّر المشار إليه، في ظل تواتر الأنباء عن عملية عسكرية وشيكة ستبدأها قوات الجيش التركي وفصائل "الجيش الوطني السوري" في شمالي سوريا، وذلك بعد يومين من تصريحات للرئيس التركي تحدث فيها عن عزم بلاده بدء عملية عسكرية عند الحدود الجنوبية لتركيا، بهدف "إقامة منطقة آمنة"، و"مكافحة التنظيمات الإرهابية"، في إشارة إلى مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" في ريف حلب وشمال شرقي سوريا.

دحض الادعاء

تتبع فريق "تأكد" التسجيل المتداول للتأكد من صحته، والتحقق فيما إذا قد دخل رتل عسكري تركي أمس إلى ريف حلب الشمالي، عبر معبر باب السلامة الحدودي، فتبين أنه مضلل.

وعبر تقنيات البحث العكسي التي توفرها محركات البحث، أجرى معد المادة عملية بحث عن الفيديو المشار إليه، للتأكد من زمن تسجيله، إلا أنه لم يتم العثور على الفيديو منشوراً في أوقات سابقة. 

وتواصلت "تأكد" مع أهالٍ وناشطين من سكان مدينة أعزاز، الذين أكدوا بدورهم أن الرتل العسكري الظاهر في الفيديو هو متجه من الجنوب إلى الشمال باتجاه معبر باب السلام، أي من الأراضي السورية نحو الأراضي التركية، وليس العكس. 

كما صوّر مراسل منصة "تأكد" في أعزاز أيهم هلال، تسجيلاً مصوراً جديداً صباح اليوم الخميس 26 أيّار/ مايو 2022، من ذات المكان الذي سُجّل فيه الفيديو المتداول الذي زُعم أنه يصور دخول الرتل العسكري التركي إلى سوريا.

وأثبت التسجيل الجديد أن الرتل العسكري التركي الظاهر في التسجيل المتداول، كان متوجهاً من الأراضي السورية إلى الأراضي التركية، ويُظهر بوضوح اتجاه الرتل نحو بوابة معبر باب السلامة الحدودي.

وفيما يلي مطابقة تشمل لقطات من التسجيل المتداول رفقة الادعاء مقارنة بلقطات من التسجيل الذي صوره مراسلنا في سوريا إضافة لمطابقة مع صور القمر الصناعي.

ما حقيقة الفيديو المتداول لدخول رتل عسكري تركي إلى سوريا من "باب السلامة"؟


الاستنتاج

  1. الادعاء بأن الفيديو المرفق يظهر دخول رتل عسكري من تركيا إلى ريف حلب، ادعاء مضلل.

  2. الرتل العسكري الظاهر في التسجيل يتجه من الجنوب إلى الشمال، أي من الأراضي السورية إلى الأراضي التركية.

  3. مراسل "تأكد" صوّر تسجيلاً جديداً من نفس مكان تسجيل الفيديو المتداول، يثبت أن الرتل يتجه إلى معبر باب السلامة الحدودي، ولم يكن خارجاً منه.

  4. أُدرجت هذه المادة في قسم "تضليل" الذي يضم المحتوى الذي يتضمن مزيجاً من الحقائق والأكاذيب، وفق منهجية منصة "تأكد".

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء
  • ناشطون وأهالٍ في أعزاز 
  • تسجيل جديد صوّره مراسل "تأكد"
  • صور القمر الصناعي (Google Earth)

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الصراع في سوريا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق