gif

سياسة - صور

هذه الصورة لم تُلتقط أثناء حقبة الاستعمار الفرنسي للكونغو

  السبت 07 تشرين ثاني 2020

  • 2029
  • 11-07

ليس لديك وقت؟ 

نشرت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لطفل أسود البشرة وهو محبوس في قفص حديدي، وخارج القفص طفلتان ببشرة بيضاء، وزعم ناشرو الصورة أنها التُقطت عام 1955 عندما استعمرت فرنسا دولة الكونغو، إلا أن هذا الادعاء غير دقيق والصورة لا تتعلق بحقبة الاستعمار الفرنسي للكونغو.

الادعاء 

تداولت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لطفل أسود البشرة ظهر فيها محبوساً في قفص، وسط طفلتين بشرتهن بيضاء. 

وزعمت الحسابات والصفحات التي نشرت الصورة، إنها التُقطت في حقبة الاستعمار الفرنسي للكونغو عام 1955، عندما جلب أب فرنسي لابنتيه هذا الطفل الأسود للتسلية. 


ولقيت الصورة المذكورة انتشاراً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث نشرتها عشرات الحسابات والصفحات ولقيت تفاعلاً ملحوظاً. يمكنك الاطلاع على عينة من الحسابات التي تداولت الصورة هنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا وهنا

دحض الادعاء

تتبعت منصة (تأكد) الصورة المنشورة للتأكد من صحتها، وللتحقق من الادعاءات المتداولة حولها. 

وأثناء البحث، تبين أن الصورة ذاتها منشورة دون ألوان أي بالأبيض والأسود، في مواقع إلكترونية هولندية وفرنسية وأُخرى ناطقة بالإنجليزية، ضمن تقارير تتحدث عن الاستعمار البلجيكي للكونغو بين عامي 1885 و1960.

وورد في تقرير موقع (serendib) أن الصورة مأخوذة من ألبوم صور لعائلة (فان دي ميرش) البلجيكية، والتي أقامت في الكونغو في الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي، ونوّه التقرير إلى أن مصدر الصورة هو كتاب للمؤرخ البلجيكي (بول فان دام) عنوانه (أبيض وأسود بالأسود والأبيض).


وعقب البحث عن الكتاب المذكور على شبكة الإنترنت، والذي يتناول حقبة الاستعمار البلجيكي للكونغو، عُثر على الصورة المذكورة منشورة في الصفحة 17.


الاستنتاج

- الصورة المتداولة لطفل أسود البشرة في قفص لا تعود لحقبة الاستعمار الفرنسي للكونغو.

الصورة المتداولة التُقطت في خمسينيات أو ستينيات القرن الماضي أثناء فترة الاستعمار البلجيكي للكونغو.