فيديو ستوري

تضليل



تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً ادعاء بأن "إسرائيل رفضت اللعب ضد روسيا بسبب أحداث العنف في أوكرانيا واعتبرت بذلك فائزة بالمباراة"، إلا أن الادعاء مضلل وروسيا مستبعدة من المنافسات الدولية منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا.

تداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً ادعاء بأن "إسرائيل رفضت اللعب ضد روسيا بسبب أحداث العنف في أوكرانيا واعتبرت بذلك فائزة بالمباراة"، إلا أن الادعاء مضلل وروسيا مستبعدة من المنافسات الدولية منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا.


هل رفض " المنتخب الإسرائيلي" لكرة القدم مواجهة نظيره الروسي بسبب غزو أوكرانيا؟

هل رفض " المنتخب الإسرائيلي" لكرة القدم مواجهة نظيره الروسي بسبب غزو أوكرانيا؟

أحمد بريمو أحمد بريمو   الثلاثاء 07 حزيران 2022

أحمد بريمو أحمد بريمو   الثلاثاء 07 حزيران 2022

الادعاء: 

نشر مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي حديثاً منشورات ادعت أن "المنتخب الإسرائيلي" لكرة القدم رفض اللعب أمام نظيره الروسي احتجاجاً على الغزو الروسي لأوكرانيا، واعتباره بذلك فائزاً.

ونشر الملحن والمغني المصري أحمد كامل الادعاء عبر حسابه بموقع تويتر يوم الإثنين 6 حزيران/يونيو الجاري في تغريدة قال فيها إن "اسرائيل رفضت تلعب ضد روسيا بسبب احداث العنف في اوكرانيا"، معتبرا ذلك "بجاحة" تستدعي السخرية.

اسرائيل رفضت تلعب ضد روسيا بسبب احداث العنف في اوكرانيا
اسرائيل رفضت تلعب ضد روسيا بسبب احداث العنف في اوكرانيا | تضليل

وحظي الادعاء بانتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي على اعتبار أن "المنختب الإسرائيلي" يتبع لدولة احتلال هي الأخرى وارتكبت جرائم لا تقل فظاعة عن تلك التي ارتكبتها روسيا في أوكرانيا.

وزعم مستخدمون آخرون أنه بإلغاء المباراة التي كان من المقرر أن تجمع المنتخبين يوم أمس الإثنين اعتبر "المنتخب الإسرائيلي" فائزا وحصد نقاط المباراة الثلاثة.

 اعتبر "المنتخب الإسرائيلي" فائزا وحصد نقاط المباراة الثلاثة
إلغاء مباراة إسرائيل ضد روسيا واعتبار إسرائيل فائزة | تضليل

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً للتحقق من الادعاء الذي يزعم أن "المنتخب الإسرائيلي" لكرة القدم رفض اللعب أمام نظيره الروسي بسبب أحداث العنف في أوكرانيا، فتبين أنه مضلل.

ولم تظهر نتائج البحث المتقدم باستخدام كلمات مفتاحية مرتبطة بالادعاء أي نتائج داعمة له في المواقع "الإسرائيلية" والمواقع الرياضية.

وأظهرت نتائج البحث أن إلغاء المباراة لم يكن بسبب انسحاب "المنتخب الإسرائيلي" الذي كان من المقرر أن يواجه فيها نظيره الروسي ضمن النسخة الثالثة من مسابقة دوري الأمم الأوربية في كرة القدم يوم أمس الإثنين 6 حزيران/يونيو الجاري، وإنما بسبب استبعاد روسيا من المنافسات الدولية بموجب قرار مشترك من الاتحادين الدولي والأوربي لكرة القدم صدر بتاريخ 28 شباط/فبراير الماضي وذلك على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا.

وبموجب هذا القرار ألغيت كافة المبارايات التي كان من المقرر أن يخوضها "المنتخب الروسي" ضمن المجموعة التي يتواجد فيها إلى جانب كلٍّ من إسرائيل وأيسلندا وألبانيا، واعتبرت نتيجة المباراة التي تم إلغاؤها والمباريات اللاحقة تعادل يحصد بموجبه المنتخب الآخر نقطة واحدة فقط ولا يحتسب فوزاً يحصل بموجبه على ثلاث نقاط.

إلغاء مبارايات المنتخب الإسرائيلي في بطولة الدوري الأوربي


الاستنتاج

  1. الادعاء أن "المنتخب الإسرائيلي" لكرة القدم رفض اللعب أمام نظيره الروسي بسبب غزو أوكرانيا ادعاء مضلل.

  2. المباراة التي كان من المقرر أن تجمع الطرفين ضمن مسابقة دروي الأمم الأوروبية في كرة القدم ألغيت بسبب استبعاد روسيا من المنافسات الدولية  بموجب قرار صادر عن الاتحادين الدولي والأوروبي منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا.

  3. بموجب قرار الاستبعاد ألغيت كافة المباريات التي تجمع "المنتخب الروسي" مع المنتخبات الأخرى بالمجموعة الثانية في البطولة.

  4. اعتبرت نتيجة المباراة التي تم إلغاؤها والمبارايات اللاحقة تعادل يحصد بموجبه المنتخب الآخر على نقطة واحدة فقط وليس فوزاً الذي يستوجب منحه ثلاث نقاط.

  5. هذه المادة أدرجت في قسم "تضليل" الذي يدرج فيه محتوى يتضمن مزيجاً من الحقائق والأكاذيب بحسب "منهجية تأكد".

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   إسرائيل

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الغزو الروسي لأوكرانيا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق