فيديو ستوري

نافذة إلى العالم



حذفت منصة (يوتيوب) قناتين تتبعان للقناة الروسية (روسيا اليوم/ RT) بسبب انتهاك المعايير وبث معلومات طبية مضللة حول جائحة كورونا، الأمر الذي اعتبرته موسكو "عدواناً غير مسبوق على المعلومات" وهددت بفرض غرامات على المنصة وحظرها.

حذفت منصة (يوتيوب) قناتين تتبعان للقناة الروسية (روسيا اليوم/ RT) بسبب انتهاك المعايير وبث معلومات طبية مضللة حول جائحة كورونا، الأمر الذي اعتبرته موسكو "عدواناً غير مسبوق على المعلومات" وهددت بفرض غرامات على المنصة وحظرها.


يوتيوب يحذف قناة RT بالألمانية لنشرها معلومات مضللة وروسيا تهدد بحظره

يوتيوب يحذف قناة RT بالألمانية لنشرها معلومات مضللة وروسيا تهدد بحظره

فارس السوري فارس السوري   السبت 02 تشرين أول 2021

فارس السوري فارس السوري   السبت 02 تشرين أول 2021

حذفت منصة يوتيوب قناتين تتبعان للقناة الروسية (روسيا اليوم/ RT) بسبب انتهاك المعايير وبث معلومات طبية مضللة حول جائحة كورونا، الأمر الذي اعتبرته موسكو "عدواناً غير مسبوق على المعلومات" وهددت بفرض غرامات على المنصة وحظرها.

حيث أزالت المنصة المخصصة لنشر المحتوى المرئي يوم الثلاثاء 28 أيلول/سبتمبر الفائت قناة (روسيا اليوم/ RT) الألمانية وقناة أخرى رديفة لها على يوتيوب، وذلك بسبب انتهاكها للمعايير والشروط للموقع الأمريكي.

جاء ذلك بعد أن نشرت القناة الروسية بنسخته الألمانية محتوى يخالف سياسة التضليل لدى يوتيوب، مما أدى إلى منع القناة من النشر على المنصة لمدة أسبوع كإجراء تحذيري.

ووفقًا لسياسة التضليل الطبي الخاصة بجائحة  COVID-19 في يوتيوب، لا تسمح الشركة بالمحتوى الذي "ينشر معلومات طبية مضللة تتعارض مع المعلومات الطبية للسلطات الصحية المحلية أو منظمة الصحة العالمية حول COVID-19".

الأمر الذي دفع مشرفي القناة إلى متابعة النشر عبر قناة رديفة للقناة الرئيسية المحظورة، وهي قناة ألمانية اسمها "Der Fehlende Part" وتعني "الجزء المفقود".

وقال متحدث باسم يوتيوب "حذفت كلتا القناتين نتيجة لانتهاكهما شروط خدمة يوتيوب"، وأضاف: "لطالما كان لدى يوتيوب إرشادات مجتمعية واضحة تحدد ما هو مسموح به على المنصة".

بدورها وصفت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها قرار يوتيوب بأنه "عدوان غير مسبوق على المعلومات"، معتبرة أن "هذا المظهر الواضح للرقابة وقمع حرية التعبير لا يمكن ولن يؤخذ في الاعتبار".

واتهمت الوزارة يوتيوب بالتواطؤ مع السلطات الألمانية "لإسكات مصادر المعلومات التي لا تتناسب مع ما يعتبره المسؤولون الألمان مشهداً إعلامياً مريحاً".

وقالت إنها طلبت من السلطات الروسية صياغة وتنفيذ "إجراءات انتقامية فيما يتعلق بخدمة استضافة الفيديو على موقع يوتيوب ووسائل الإعلام الألمانية".

وطالبت روسكو مناد زور -وكالة مراقبة الاتصالات الحكومية في روسيا- شركة غوغل بإعادة الوصول إلى قنوات RT على يوتيوب، وهددت المنصة بغرامات وحظر إذا فشلت في القيام بذلك.

وفي بيان صحفي صرح المتحدث الرسمي للخارجية الألمانية قائلًا: "لأكون واضحاً، وصلنا تنويه بحصول هذا القرار، إلا أنه صادر بشكل كامل من يوتيوب، ولا دور للحكومة الفيدرالية فيه"، وأضاف: "يوتيوب لديه قوانين للنشر والقناة انتهكتها حسب هذه القوانين ويوتيوب أصدر قراره تجاهها ووصلنا تنويه بذلك، هذا كل شيء".

ونتيجة لذلك هاجمت رئيسة تحرير RT مارجريتا سيمونيان يوتيوب عبر حسابها على تويتر، واصفة قرار يوتيوب بأنه "حرب إعلامية حقيقية أعلنتها ألمانيا على روسيا".

وأردفت في تغريدة أخرى: "قناة RT بالألمانية على يوتيوب هي رابع أكثر وسائل الإعلام نفوذاً باللغة الألمانية، وفقاً لإحصائيات Tubular، متجاوزةً دويتشه فيله وغيرها من الوكالات الألمانية العملاقة".

ودعت سيمونيان السلطات الروسية بحظر وسائل الإعلام الألمانية في روسيا رداً على هذا القرار، مدّعيةً أن لألمانيا يد في هذا الإجراء تجاه الوكالة الروسية.


وفي وقت سابق، طلبت قناة RT للحصول على رخصة بث باللغة الألمانية، إلا أن لوكسمبورغ رفضته، ونفت المستشارة أنجيلا ميركل الضغط على الدولة المجاورة للقيام بذلك، على الرغم من أن العديد من المسؤولين الألمان ذكروا أن ممثلين من الحكومة الألمانية التقوا بمسؤولي لوكسمبورغ لمناقشة هذه المسألة.


اقرأ أيضاً:

فيسبوك: إيران وروسيا أخطر المصادر لنشر المعلومات المضللة حول العالم

محامي ترامب يخسر دخله من يوتيوب بسبب "التضليل الإعلامي"

المراجع

مراجع التحقق

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   روسيا

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من وباء كورونا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق