فيديو ستوري

تضليل



بثت وكالة أخبار محلية تسجيلاً مصوراً لمظاهرة خرجت في ريف حلب الشمالي مدعية أنها أتت "رفضاً لمشروع تركيا الرامي إلى توطين مليون لاجئ سوري"، إلا أن الادعاء مضلل والمظاهرة كانت للمطالبة بفتح الجبهات وإلغاء اتفاق "خفض التصعيد".

بثت وكالة أخبار محلية تسجيلاً مصوراً لمظاهرة خرجت في ريف حلب الشمالي مدعية أنها أتت "رفضاً لمشروع تركيا الرامي إلى توطين مليون لاجئ سوري"، إلا أن الادعاء مضلل والمظاهرة كانت للمطالبة بفتح الجبهات وإلغاء اتفاق "خفض التصعيد".


هل تظاهر سوريون في عفرين رفضاً لإعادة اللاجئين السوريين من تركيا؟

هل تظاهر سوريون في عفرين رفضاً لإعادة اللاجئين السوريين من تركيا؟

أحمد بريمو أحمد بريمو   الثلاثاء 17 أيار 2022

أحمد بريمو أحمد بريمو   الثلاثاء 17 أيار 2022

تأكد بدقيقة

الادعاء

نشرت وكالة أخبار محلية تسجيلاً مصوراً لما ادعت أنه "مظاهرة في عفرين بريف حلب الشمالي، رفضاً لمشروع تركيا الرامي إلى توطين مليون لاجئ سوري".

وزعمت وكالة "North Press" الموالية لحزب الاتحاد الديمقراطي في التسجيل الذي نشرته بتاريخ 14 أيار/مايو الجاري أن العشرات ممن وصفتهم بـ "المستوطنين" نظموا مظاهرة وسط مدينة عفرين "رفضاً للقرار التركي بتوطين اللاجئين السوريين في شمالي سوريا".

مظاهرة في عفرين بريف حلب الشمالي، رفضاً لمشروع تركيا الرامي إلى توطين مليون لاجئ سوري
مظاهرة في عفرين رفضاً لمشروع تركيا الرامي إلى توطين مليون لاجئ سوري | تضليل

وساهم مغردون أتراك بإعادة نشر لقطات من التسجيل الذي نشرته الوكالة المذكورة، مصحوبة بالوصف الذي روجت له في إطار تحريضهم ضد اللاجئين السوريين في تركيا.

احتج السوريون المقيمون في سوريا على عودة السوريين إلى سوريا.
احتج السوريون المقيمون في سوريا على عودة السوريين في تركيا إلى سوريا | تضليل



دحض الادعاء

أجرى فريق منصة "تأكد" بحثاً متقدماً باستخدام كلمات مفتاحية مرتبطة بالادعاء الذي زعم أن "عشرات السوريين في مدينة عفرين خرجوا بمظاهرة رافضة لإعادة السوريين من تركيا إلى سوريا"، فتبين أنه مضلل.

وأظهرت نتائج البحث أن المظاهرة خرجت في مدينة عفرين السورية والتي تقع تحت سيطرة فصائل المعارضة السورية المدعومة من تركيا بتاريخ 14 أيار/مايو الجاري تحت مسمى "لا للتوطين نريد فتح الجبهات" طالب المشاركون فيها بفتح جبهات القتال ضد النظام السوري و"تحرير المدن والقرى المحتلة من قبل الروس والإيرانيين".

وقاد البحث باستخدام تقنية البحث العكسي التي توفرها محركات البحث لتسجيل آخر من ذات المظاهرة يظهر خلاله -اعتبارا من التوقيت 00:21 حتى 00:39- مقابلة مع عدد أحد المشاركين في المظاهرة قال فيها "خرجنا بمظاهرة لفتح الجبهات ولتسليط الضوء على المجازر التي يرتكبها النظام السوري والتي كان آخرها مجزرة التضامن، ونحن نطالب المجتمع الدولي بإخراج ميليشيات إيران والاحتلال الروسي من سوريا، ونحن مستمرون في ثورتنا حتى النصر".

ويظهر خلال ذات التسجيل -اعتبارا من التوقيت 01:57 حتى 03:00- كلمة ألقاها عميد سوري منشق يدعى فواز الشبلي أكد خلالها على رفض السوريين الوصاية على الأراضي السورية ورفض المخيمات والنزوح، مؤكداً ضرورة استعادة كامل الأراضي السورية من خلال فتح الجبهات.

رفع المشاركون أيضاً هتافات ولافتات أخرى دعت لإطلاق سراح المعتقلين وطالبوا المجتمع الدولي بـ "إخراج ميليشيات إيران والاحتلال الروسي من سوريا"، وجددوا مطالبهم بإسقاط النظام ورفضهم الجلوس بالخيام وطالبوا بإلغاء اتفاق خفض التصعيد "أستانا وسوتشي" الذي اعتبروه ذريعة "لتقسيم سوريا والتهجير القسري".

نرفض اتفاقية أستانة وسوتشي لتقسيم سوريا والتهجير القسري
نرفض اتفاقية أستانة وسوتشي لتقسيم سوريا والتهجير القسري | لافتة رفعت خلال المظاهرة

ولم يلحظ خلال مراجعة التسجيلين المنشورين للمظاهرة أي تصريحات أو شعارات أو حتى لافتات تدعو لرفض إعادة اللاجئين السوريين، وإنما استبدال مشروع "إعادة التوطين" بقرار فتح الجبهات لاعادة المهجرين واللاجئين إلى مدنهم وقراهم التي هُجِروّا منها.


الاستنتاج

  1. الادعاء بأن مظاهرة خرجت في مدينة عفرين لرفض إعادة اللاجئين السوريين إلى سوريا ادعاء مضلل.

  2. طالب المتظاهرون خلال المظاهرة بإلغاء اتفاق خفض التصعيد "استانة وسوتشي" وفتح جبهات القتال ضد النظام السوري.

  3. لم يلحظ خلال مراجعة التسجيلات المنشورة للمظاهرة أي تصريحات أو شعارات أو حتى لافتات تدعو لرفض إعادة اللاجئين السوريين.

  4. أكد المشاركون في المظاهرة على رفض المخيمات والنزوح، وطالبوا بإعادة المهجرين إلى مدنهم وقراهم.

  5. هذه المادة أدرجت في قسم "تضليل" بحسب "منهجية تأكد".

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من السوريون واللجوء


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق