فيديو ستوري

كذب باسم العلم



تداولت مواقع صفحات وحسابات شخصية على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، خبراً يتحدث عن توقعات بنهاية العالم خلال الأسابيع المقبلة، إلا أن الخبر يستند إلى نظرية مصدرها "الإنجيل"، ولاحقاً نفت وكالة "ناسا" وجود أدلة على وجود الكوكب المذكور.

تداولت مواقع صفحات وحسابات شخصية على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، خبراً يتحدث عن توقعات بنهاية العالم خلال الأسابيع المقبلة، إلا أن الخبر يستند إلى نظرية مصدرها "الإنجيل"، ولاحقاً نفت وكالة "ناسا" وجود أدلة على وجود الكوكب المذكور.


كوكب "نيبيرو" الذي "يهدد الأرض" غير موجود أصلاً

أحمد بريمو   الأحد 09 آب 2020

أحمد بريمو   الأحد 09 آب 2020

تداولت مواقع صفحات وحسابات شخصية على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً، خبراً يتحدث عن توقعات بنهاية العالم خلال الأسابيع المقبلة.

بعض الصفحات شاركت لقطة من خبر عرضته قناة MBC السعودية، تقول فيه إن فلكيين رجّحوا اصطدام كوكب "نيبيرو" بالأرض خلال أسابيع.

دحض الادعاء

منصة تأكد بحثت عن مصدر المعلومات التي نُشرت حول كوكب "نيبيرو" الذي قيل إنه سيصطدم بالأرض، فوجدت أن مصدرها عالم يُدعى "ديفيد ميد"، والذي نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، تقريراً حول نظريته التي تقول أن اصطدام الكوكب بالأرض سيكون بحلول 23 أيلول/ سبتمبر المقبل.

وبحسب ترجمة تأكد للتقرير الذي نشرته صحيفة "ديلي ميل" أول أمس، فان صاحب النظرية يستعين بعدة مقاطع من "الإنجيل" لدعم ادعائه.

وحسب ذات التقرير، فإن "ناسا"وهي الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء في الولايات المتحدة الأمريكية، أعلنت في وقت سابق عن عدم وجود أدلة على وجود كوكب "نيبيرو" موضحة أنه مجرد "خدعة بالإنترنت".

المراجع

مراجع التحقق

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   الولايات المتحدة الإمريكية


كلمات مفتاحية: كوكب نيبيرو MBC

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق