فيديو ستوري

كذب



نشر مستخدمون وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا ادعاء بـ "مقتل سبعة شبان سوريين عثر عليهم في إحدى الشقق السكنية بالعاصمة اللبنانية بيروت مكبلي الأيدي والأرجل ومقطوعي الرؤوس، وشُوهت وجوههم بمادة الأسيد الحارق"، إلا أن الادعاء كاذب، حيث نفته قوى الأمن الداخلي اللبناني.

نشر مستخدمون وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا ادعاء بـ "مقتل سبعة شبان سوريين عثر عليهم في إحدى الشقق السكنية بالعاصمة اللبنانية بيروت مكبلي الأيدي والأرجل ومقطوعي الرؤوس، وشُوهت وجوههم بمادة الأسيد الحارق"، إلا أن الادعاء كاذب، حيث نفته قوى الأمن الداخلي اللبناني.


الصورة المتداولة مع الادعاء

الادعاء بمقتل 7 سوريين في لبنان ملفق

نوار الشبلي   السبت 10 تموز 2021

نوار الشبلي   السبت 10 تموز 2021

الادعاء

تداولت صفحات إخبارية على فيسبوك اليوم السبت 10 تموز/يوليو ادعاء بـ "العثور على جثث 7 شبان سوريين في شقة يقيمون فيها بالعاصمة اللبنانية بيروت، وهم مكبلي الأيدي والأرجل ومقطوعي الرؤوس بواسطة سيف أو ساطور، وسُرقت أوراقهم وهواتفهم وأموالهم، وشُوهت وجوههم بمادة الأسيد"، مضيفة أنهم حُولوا إلى الطبابة الشرعية في بيروت.

وتناقل هذا الادعاء العديد من الصفحات منها تركيا بالعربي لحظة بلحظة  ويقين نيوز و الحسكة بوست.

"العثور على 7 شبان سوريين مقتولين في شقتهم ببيروت" | ادعاء كاذب

كما حظي الادعاء بمشاركة واسعة على صفحات وحسابات على فيسبوك مرفقاً بصورة تظهر جمعاً من المدنيين إلى جانب سيارة تبدو كسيارة إسعاف في أحد الشوارع.

اقرأ أيضا:

ما حقيقة وفاة 17 سورياً في البحر المتوسط قبالة السواحل الليبية مؤخراً؟

هل هرّب "حزب الله" المحروقات من لبنان إلى سوريا بصهاريج الزيوت النباتية؟

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً باستخدام الكلمات المفتاحية على محركات البحث للتحقق من صحة ادعاء "العثور على 7 شبان سوريين مقتولين في شقتهم ببيروت"، ولم تظهر النتائج أي حادثة من هذا النوع على موقعي الجيش اللبناني أو قوى الأمن الداخلي.

كما تواصلت المنصة مع قوى الأمن الداخلي اللبناني عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر، والتي نفت بدورها هذا الادعاء مشيرة إلى أن هذه الحادثة لا أساس لها من الصحة.

وأظهرت نتائج البحث أنه سبق تداول الادعاء ذاته في 10 تموز/يوليو من العام الماضي، وقامت قوى الأمن الداخلي بنفيه في منشور لها على فيسبوك وتغريدة على تويتر، كما نشرت منصة (تأكد) تحققاً حوله وقتذاك.



كما تبين أن الصورة التي أرفقت بالادعاء تعود لحادثة في عام 2017، وهي لموقع
جريمة قتل 3 أشخاص (لبناني وسوريين)، حدثت بتاريخ 17 تشرين الأول/أكتوبر 2017 في منطقة زقاق البلاط في العاصمة اللبنانية بيروت.

اقرأ أيضا:

الصورة لا تظهر إحراق منازل سوريين في مدينة (بشري) اللبناني

خبر مقتل 3 شبان سوريين في لبنان لا يستند إلى أي مصدر موثوق


الاستنتاج

  1. ادعاء العثور على جثث 7 شبان سوريين مقطوعي الرؤوس في شقتهم في العاصمة اللبنانية بيروت لا أساس له من الصحة.

  2. لا يوجد أي مصدر رسمي لبناني أو وكالات إعلامية لبنانية نشرت خبر حدوث جريمة قتل بحق 7 أشخاص سوريين.

  3. نفت قوى الأمن الداخلي اللبناني الادعاء.

  4. أدرجت هذه المادة في قسم (كذب)، والذي يتضمن محتوىً يتعارض بالكامل مع حقائق مثبتة وجرى تأليفه بالكامل ولا أساس له من الصحة، حسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   لبنان

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من السوريون واللجوء


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق