فيديو ستوري

خارج السياق



نشرت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي عدة صور زعمت أنها تظهر الرئيس الأوكراني في ميدان القتال بعد غزو روسيا بلاده، إلا أن جميعها ملتقطة قبل بدء الغزو الروسي لأوكرانيا.

نشرت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي عدة صور زعمت أنها تظهر الرئيس الأوكراني في ميدان القتال بعد غزو روسيا بلاده، إلا أن جميعها ملتقطة قبل بدء الغزو الروسي لأوكرانيا.


هل تظهر هذه الصور الرئيس الأوكراني في الميدان خلال صد الغزو الروسي لبلاده؟

هل تظهر هذه الصور الرئيس الأوكراني في الميدان خلال صد الغزو الروسي لبلاده؟

فارس السوري فارس السوري   السبت 26 شباط 2022

فارس السوري فارس السوري   السبت 26 شباط 2022

الادعاء

نشرت حسابات وصفحات على مواقع التواصل الإجتماعي عدة صور زعمت أنها تظهر "الرئيس الأوكراني في ميدان القتال بعد غزو روسيا بلاده مؤخراً".

حيث نشرت صفحة على فيسبوك تحمل اسم (سينالي يا مواطن) مجموعة صور بتاريخ 25 شباط/ فبراير 2022 في منشور تضمن تصريح الرئيس الأوكراني قال فيه: "قد تكون هذه آخر مرة تروني فيها على قيد الحياة، لقد خاطبت 27 زعيما أوروبيا عن عضوية أوكرانيا في الناتو ولم يرد أحد، الجميع خائف لا أحد يريدنا في الحلف".

"صور للرئيس الأوكراني وهو في ميدان القتال" | خارج السياق

"صور للرئيس الأوكراني وهو في ميدان القتال" | خارج السياق

وحظيت الصور المشار إليها بانتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن ساهمت صفحات وحسابات بنشرها، تطلعون على عينة منها نهاية هذه المادة.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً للتحقق من صحة الصور التي زُعم أنها تظهر الرئيس الأوكراني في ميدان القتال بعد غزو روسيا بلاده، فتبين أن جميعها ملتقطة قبل بدء الغزو الروسي لأوكرانيا.

وأظهرت النتائج باستخدام تقنية البحث العكسي التي توفرها محركات البحث أن الصورة الأولى منشورة على موقع وكالة (gettyimages) وتظهر الرئيس الأوكراني زيلينسكي في زيارة له للخطوط الأمامية للجيش الأوكراني في إقليم دونباس بتاريخ 6 كانون الأول/ديسمبر 2021.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يزور مواقع الخطوط الأمامية للجيش الأوكراني في دونباس.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يزور مواقع الخطوط الأمامية للجيش الأوكراني في دونباس.

والصورة الثانية ملتقطة من قبل مصور وكالة رويترز خلال زيارة زيلينسكي لمواقع قوات بلاده بالقرب من خطوط التماس مع الانفصالين المدعومين من روسيا في إقليم دونباس في ٩ نيسان/أبريل ٢٠٢١. 

فولوديمير زيلينسكي يزور مواقع القوات المسلحة بالقرب من خط المواجهة مع الانفصاليين المدعومين من روسيا في منطقة دونباس.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يزور مواقع القوات المسلحة بالقرب من خط المواجهة مع الانفصاليين المدعومين من روسيا في منطقة دونباس.

وبالنسبة للصورتين الأخريين فهما خلال زيارته للقوات الأوكرانية على الحدود في دونيتسك بتاريخ 17 شباط/فبراير 2022، وذلك بحسب موقع الصور الأصلية (gettyimages).

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أثناء زيارته لقوات الحدود في دونيتسك.

الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أثناء زيارته لقوات الحدود في دونيتسك.

ماذا عن التصريحات المنسوبة لزيلينسكي؟

بالبحث باستخدام الكلمات المفتاحية الواردة في التصريح المتداول نجد أن الرئيس الأوكراني قد صرح بذلك مساء أمس الجمعة.

حرب المعلومات المضللة

ترافقت الحرب الروسية على أوكرانيا مع انتشار سيل من المواد المضللة والكاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي، بينها مقاطع فيديو تصور صراعات قديمة ومشاهد من أفلام سينما وحتى معارك من ألعاب فيديو كما لو كانت تعرض لقطات حية عما يجري ميدانياً في الحرب التي فرضتها روسيا على جارتها.

ويعمل فريق منصة (تأكد) منذ إطلاق الرصاصة الأولى في الحرب على التصدي لتلك المعلومات المضللة، وبهذا السياق أنشأت منصة (تأكد) قسما جديداً أضيف إلى قسم (ملفات ساخنة) تحت اسم (الغزو الروسي لأوكرانيا) تضمن فيه كافة المواد التي ترصدها المنصة وتنشر تصحيحات عنها.


الاستنتاج

  1. الصور التي تظهر الرئيس الأوكراني مرتديا الزي العسكري قديمة وتعود لفترة ما قبل الغزو الروسي لأوكرانيا.

  2. بعض الصور تعود لزيارات للرئيس الأوكراني للخطوط الأمامية للجيش الأوكراني في إقليم دونباس العام الماضي 2021.

  3. الصور الأخرى ملتقطة خلال زيارة زيلينسكي للقوات الأوكرانية على الحدود في دونيتسك بتاريخ 17 شباط/فبراير 2022، أي قبل بدء الغزو الروسي بعدة أيام.

  4. هذه المادة أُدرِجت في قسم (خارج السياق)، بحسب (منهجية تأكد).

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   أوكرانيا

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الغزو الروسي لأوكرانيا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق