gif

سياسة - معلومات مضللة

المقاتلة التي اعترضت طائرة مدنية إيرانية هي مقاتلة أمريكية وليست إسرائيلية

  الجمعة 24 تموز 2020

  • 778
  • 07-24

ليس لديك وقت؟

تداولت وسائل إعلامية وحسابات إخبارية على مواقع التواصل الاجتماعي، خبر اعتراض طائرة حربية إسرائيلية طائرة أُخرى مدنية إيرانية في الأجواء السورية، لكن هذا الخبر غير صحيح، والطائرة الحربية ليست إسرائيلية. 

الادعاء

نشرت مواقع وصحف إلكترونية خبراً قالت فيه إن طائرة مقاتلة إسرائيلية اعترضت في الأجواء السورية طائرة ركاب مدنية إيرانية.

ونشرت وسائل إعلامية عدة أمس الخميس 23 تموز/ يوليو الخبر المذكور نقلاً عن وكالة الأنباء الإيرانية (فارس)، منها صحيفة (المدن) وموقع (عربي 21) وموقع قناة (روسيا اليوم) إضافة إلى وكالة (رويترز).

كما تدوالت حسابات إخبارية وأُخرى شخصية الخبر، على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر). بالامكان الاطلاع عليها هنا وهنا وهنا.

دحض الادعاء

فريق منصة (تأكد) تتبع الخبر المنشور وتبيّن أن وسائل الإعلام والحسابات التي نشرت الخبر استندت إلى وكالة الأنباء الإيرانية (فارس)، التي نشرت خبراً عقب الحادثة، قالت فيه إن "طائرة صهيونية اعترضت طائرة ركاب إيرانية فوق الأجواء السورية"، قبل أن تحذفه لاحقاً.

بعد ذلك نشرت (القيادة المركزية الأمريكية) التابعة للجيش الأمريكي -عبر حسابها الموثق في موقع "تويتر"- بياناً ينسب عملية الاعتراض لطائرة أمريكية لا إسرائيلية، ويؤكد على أن طائرة أمريكية مقاتلة هي من اعترضت طائرة الركاب الإيرانية في الأجواء السورية.

وجاء في البيان المنشور اليوم الجمعة: "أجرت طائرة F-15 الأمريكية خلال مهمة جوية روتينية بالقرب من معسكر التحالف الدولي في التنف في سوريا، تدقيقاً بصرياً نمطياً لطائرة ركاب ماهان على مسافة آمنة من حوالي 1000 متر هذا المساء".

وأضافت (القيادة المركزية الأمريكية) في بيانها أنه "تم إجراء التدقيق البصري لضمان السلامة لعناصر التحالف الدولي في معسكر التنف.. بمجرد أن حدد طيار الـ F-15 الطائرة بأنها طائرة ركاب ماهان فتحت طائرة الـ  F-15 مسافة آمنة الى الطائرة. تم إجراء التقاطع المهني وفقاً للمعايير الدولية".

فضلاً عن ذلك، نشرت وكالة الأنباء "سانا" التابعة للنظام، الخبر وقالت إن طائرات التحالف الدولي -الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية- اعترضت "بشكل خطير" طائرة مدنية إيرانية في الأجواء السورية.

الاستنتاج

- عملية الاعتراض تمت، لكن الطائرات الإسرائيلية لم تنفذها.

- القيادة المركزية الأمريكية نشرت بياناً أكدت فيه أن الطائرة التي اعترضت طائرة الركاب الإيرانية، أمريكية.