فيديو ستوري

نافذة إلى تأكد



أعلنت شركة (أجنحة الشام) السورية للطيران عن تعليق رحلاتها إلى العاصمة البيلاروسية مينسك وذلك بعد نشر منصة (تأكد) تحقيقا أثبت ضلوع الشركة بعملية تهريب البشر والاتجار بهم بهدف تحقيق مكاسب مادية.

أعلنت شركة (أجنحة الشام) السورية للطيران عن تعليق رحلاتها إلى العاصمة البيلاروسية مينسك وذلك بعد نشر منصة (تأكد) تحقيقا أثبت ضلوع الشركة بعملية تهريب البشر والاتجار بهم بهدف تحقيق مكاسب مادية.


بعد كشف (تأكد) ضلوعها بالاتجار بالبشر.. (أجنحة الشام) تعلق رحلاتها إلى مينسك
طائرة تتبع لشركة (أجنحة الشام)

بعد كشف (تأكد) ضلوعها بالاتجار بالبشر.. (أجنحة الشام) تعلق رحلاتها إلى مينسك

فريق التحرير فريق التحرير   السبت 13 تشرين ثاني 2021

فريق التحرير فريق التحرير   السبت 13 تشرين ثاني 2021

أعلنت شركة (أجنحة الشام) السورية للطيران عن تعليق رحلاتها إلى العاصمة البيلاروسية مينسك وذلك بعد نشر منصة (تأكد) تحقيقا أثبت ضلوع الشركة بعملية تهريب البشر والاتجار بهم بهدف تحقيق مكاسب مادية.

التحقيق الذي نشرته (تأكد) عصر السبت 13 تشرين الثاني/فبراير أثبت ضلوع الشركة المدرجة ضمن قائمة العقوبات الأمريكية بنقل نحو ثلاثة آلاف شخص من العاصمة السورية دمشق إلى العاصمة البيلاروسية مينسك.

وبحسب الوثائق التي أرفقت بالتحقيق بعد الحصول عليها باستخدام أدوات استقصائية مفتوحة المصدر، فإن الشركة سيرت 19 رحلة خلال الفترة ما بين 17 أيلول/سبتمبر إلى 12 تشرين الثاني/ نوفمبر من العام الحالي، وساهمت بنقل أكثر من ثلاثة آلاف شخص عبر طائرتين من تصنيع شركة AirBus من نوع (A320-212) و (A320-211) وكلتاهما تتسعان (182) راكباً في كل رحلة.

ورغم أن (أجنحة الشام) عزت تعليق رحلاتها لما وصفته بـ "الظروف الحرجة التي تشهدها الحدود البيلاروسية البولندية"، إلا أن المعلومات التي حصلت عليها منصة (تأكد) تشير إلى أن السبب الحقيقي وراء إسراع الشركة في تعليق رحلاتها هو نشرنا لهذا التحقيق الذي أثبت تورطها بجريمة الاتجار بالبشر والمساهمة بوفاة ثمانية أشخاص على الأقل عند الحدود البيلاروسية البولندية.

حيث إن الشركة ردت عبر أحد العاملين فيها على التحقيق الذي نشرته منصة (تأكد) على حسابها على موقع تويتر ببيان تعليق رحلاتها بعد دقائق قليلة من نشره عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر، الأمر الذي يدعم المعلومات التي حصلت عليها المنصة من مصادر خاصة داخل الشركة.

أجنحة الشام ترد عبر أحد موظفيها بعد دقائق من نشر بيانها
حساب الموظف الذي رد ببيان الشركة

وبحسب مصدرنا من داخل الشركة -والذي نتحفظ عن كشف اسمه لأسباب تتعلق بسلامته- فإن تحقيقنا دفع (أجنحة الشام) للإسراع بإصدار بيان تعليق رحلاتها إلى العاصمة البيلاروسية قبل ساعات قليلة من تسيير رحلتها التي كانت مجدولة فجر يوم غد الأحد 14 تشرين الثاني/ نوفمبر.

لقطة شاشة للرحلة المجدولة التي أشار إليها تحقيقنا

إلغاء الرحلة المجدولة بعد نشر التحقيق

اقرأ أيضاً:

- هل ستُسير رحلات جوية بين دمشق وإسطنبول بالتعاون بين (أجنحة الشام) و(بيغاسوس)؟

لقاح تأكد:

ندعوك لتلقي جرعات "لقاح المعلومات المضللة" لتحصن نفسك ضد الأخبار المضللة والمعلومات الكاذبة.


المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من السوريون واللجوء


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق