فيديو ستوري

عنوان مضلل



تداولت مواقع إخبارية ووكالات أنباء أخباراً بعناوين توحي بمشاركة الصين عسكرياً إلى جانب قوات النظام السوري في معركة محتملة بإدلب شمال غربيّ سوريا، إلا أنها عناوين مضللة.

تداولت مواقع إخبارية ووكالات أنباء أخباراً بعناوين توحي بمشاركة الصين عسكرياً إلى جانب قوات النظام السوري في معركة محتملة بإدلب شمال غربيّ سوريا، إلا أنها عناوين مضللة.


علمي الصين والنظام السوري | إنترنت

مواقع إعلامية تنشر أخباراً بعناوين مضللة حول مشاركة الصين في معركة إدلب

نوار الشبلي   الخميس 24 حزيران 2021

نوار الشبلي   الخميس 24 حزيران 2021

الادعاء

تداولت مواقع ووكالات إعلامية أمس الأربعاء 23 حزيران/يونيو الجاري ادعاء حول مشاركة الصين إلى جانب قوات نظام الأسد في القتال في إدلب شمال غربيّ سوريا.

حيث نشرت وكالة (ثقة) خبراً بعنوان "لأول مرة وبشكل علني..الصين تدخل في إدلب رسمياً لبدء الحرب"، الأمر الذي يوحي بأن قوات صينية تستعد للمشاركة في الحرب على إدلب.

"الصين تدخل في إدلب رسميا لبدء الحرب" | عنوان مضلل

ونشر موقع (نداء بوست) خبراً مرتبطاً تحت عنوان "الصين تزج بنفسها في معركة محتملة في إدلب"، مرفقاً خبره بصورة للجيش الصيني، بما يوحي أيضاً بأن الصين تزج بقواتها للقتال إلى جانب نظام الأسد ضد فصائل المعارضة في إدلب.

كما نقل الادعاء موقع (تركيا نيوز بالعربي) أمس الأربعاء، بعنوان "الصين تتدخل عسكرياً إلى جانب الأسد في معارك إدلب".

اقرأ أيضا:

ما حقيقة إحداث "النظام التركي" أمانة للسجل المدني في إدلب؟

هذا التسجيل لا يظهر قنص جنود في النظام السوري بريف اللاذقية

دحض الادعاء

اطلع فريق منصة (تأكد) على مضمون الخبر في هذه المواقع المذكورة، ليتبين أن العناوين التي استخدمتها مضللة، حيث أن العنوان يخالف ما ورد في مضمون الأخبار التي تحدثت عن تسليم الصين معدات عسكرية للنظام السوري.

كما بحث الفريق عن مصدر الخبر باستخدام كلمات مفتاحية مرتبطة بالخبر للتحقق من صحته، ليتبين بأن الخبر نشر من قبل موقع (الحل نت) في 22 حزيران/يونيو الجاري، تحت عنوان "من بوابة الحرب على الإرهاب.. الصين تستعد لمواجهة أميركا في إدلب"، وذلك بالاستناد إلى تصريح لنقيب في قوات النظام -يدعى رواد علي- الذي يقول إن قوات النظام تسلمت معدات عسكرية من الصين لمحاربة مقاتلي الإيغور في ريف إدلب وحماة واللاذقية.

وكان وفد صيني مكون من شخصيات عسكرية ودبلوماسية قد زار محافظ إدلب التابع للنظام محمد نتوف في مقر المحافظة في مدينة خان شيخون جنوبيّ إدلب في آذار/مارس الماضي، حيث أكد الوفد على مواصلة بلاده تقديم الدعم للنظام السوري.

اقرأ أيضا:

هل طالب متظاهرون ألمان في برلين باستقدام لاجئين من إدلب مؤخراً؟

هل سيزور وفد أمريكي أنقرة الأسبوع القادم لبحث إنشاء منطقة آمنة في سوريا؟


الاستنتاج

  1. العناوين التي توحي بأن قوات صينية ستقدم الدعم لجيش النظام السوري في معارك إدلب عناوين مضللة.

  2. الأخبار حول هذا الموضوع تتحدث عن تسلم قوات نظام الأسد معدات عسكرية من الصين.

  3. هذه المادة أدرجت في قسم "عنوان مضلل" الذي يتضمن أخباراً يوحي فيها العنوان بمحتوىً مختلف عن المتن بحسب "منهجية تأكد".

المراجع

مراجع التحقق مصادر الادعاء

المصادر

المزيد من التصحيحات المتعلقة بـ:   سورية

آخر ما حُرّر

مواد ذات صلة

المزيد من الصراع في سوريا


لقد أدخلنا تغييرات مهمة على سياستنا المتعلقة بالخصوصية وعلى الشروط الخاصة بملفات الارتباط Cookies،
ويهمنا أن تكونوا ملمين بما قد تعني هذه التغييرات بالنسبة لكم ولبياناتكم
سياسة الخصوصية المتعلقة بنا.
اطلع على التغييرات موافق